الرئيسية » الأخبار » فرنسا وإيطاليا تعلقان استخدام لقاح أسترازينيكا والصحة العالمية ترد

فرنسا وإيطاليا تعلقان استخدام لقاح أسترازينيكا والصحة العالمية ترد

فرنسا وإيطاليا تلعقان استخدام لقاح أسترازينيكا والصحة العالمية ترد

 

أعلنت فرنسا وإيطاليا، تعليق استخدام لقاح شركة “أسترازينيكا” الأمريكية – السويدية المضاد لفيروس كورونا على أراضيهما.

وقال الرئيس الفرنسي إيمانوال ماكرون، خلال مؤتمر صحفي مشترك مع رئيس الوزراء الإسباني بيدرو سانشيز، أمس الإثنين، في باريس، إن قرار تعليق استخدام اللقاح المذكور تم اتخاذه بناء على توصية وزير الصحة كإجراء احترازي.

وأضاف ماكرون أنه يأمل إمكانية استئنافه بسرعة، إذا سمح رأي وكالة الأدوية الأوروبية بذلك.

وأوضح الرئيس الفرنسي أن قرار التعليق سيبقى ساريا، حتى إدلاء الوكالة برأيها بشأن اللقاح المذكور المنتظر مساء اليوم الثلاثاء.

وفي ذات الخصوص أعلنت وكالة الأدوية في إيطاليا أنها قررت حظر استخدام لقاح “أسترازينيكا” في البلاد، كإجراء احترازي مؤقت حتى إشعار من وكالة الأدوية الأوروبية.

وأكدت إيطاليا أن القرار تم اتخاذه بالتوافق مع الإجراءات المماثلة التي اتخذتها الدول الأوروبية.

يذكر أن ألمانيا أعلنت توقف التطعيم بلقاح شركة “أسترازينيكا” البريطانية – السويدية ضد فيروس كورونا، كإجراء احترازي بعد ورود تقارير عن ظهور جلطات في الدم لعدد من الذين خضعوا للتطعيم.

وردت منظمة الصحة العالمية على قرار ألمانيا وفرنسا وإيطاليا، حيث قالت إنه لا يوجد دليل على وقوع حوادث تنطوي على إصابات بجلطات دموية بسبب لقاح أكسفورد-أسترازينيكا.

وأضافت المنظمة في بيان لها أنها تراجع تقارير تتعلق باللقاح، وأكدت على أهمية استمرار حملات التطعيم.

وأشارت منظمة الصحة العالمية إلى أنه من الأفضل أن يجري التحقق مع أي حوادث سلبية محتملة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.