span>فلاديمير بيتكوفيتش ينصاع لمخطط أحد ضحايا بلماضي عبد الخالق مهاجي

فلاديمير بيتكوفيتش ينصاع لمخطط أحد ضحايا بلماضي

ضبط الناخب الوطني الجديد فلاديمير بيتكوفيتش قائمته الموسعة، تحسبا لتقليصها استعدادا لخوض المنتخب الجزائري، تربص شهر جوان المقبل.

ومن بين الأسماء التي أثارت اهتماما كبيرا، لدى المدرب الوطني الجديد فلاديمير بيتكوفيتش، يوجد متوسط ميدان نادي أنجي الفرنسي حيماد عبد اللي.

وكشفت مصادر من الجهاز الفني لمنتخب الجزائر، لموقع “العربي الجديد”، أن مدرب كتيبة “الخضر” معجب كثيرا بالمستوى الكبير، الذي يقدمه اللاعب عبد اللي مع فريقه أنجي، في منافسة “الليغ 02”.

وأشارت مصادر الموقع السابق في تسريباتها، إلى أن اسم متوسط ميدان نادي أنجي، مدون في قائمة بيتكوفيتش الموسعة، وسيكون بنسبة كبيرة في قائمته النهائية، تحسبا للتربص المقبل.

ويخطط مدرب المنتخب الوطني الجزائري الجديد، لمنح الفرصة كاملة لحيماد عبد اللي، خلال المواجهتين المقبلتين لكتيبة “الخضر”، وفق ما أكده مصدر الجهاز الفني لموقع “العربي الجديد”.

ويأتي مخطط منح الفرصة كاملة لمتوسط ميدان النادي الفرنسي، استنادا لرغبة المدرب الوطني في دخ دماء جديدة بصفوف كتيبة “محاربي الصحراء”.

وأشار الموقع السابق، إلى أن رغبة فلاديمير بيتكوفيتش في منح الفرصة كاملة لعبد اللي، بات أمر حتميا بعد تراجع مستوى، نجم خط وسط ميدان نادي أي سي ميلان الإيطالي إسماعيل بن ناصر.

كما يرى التقني البوسني أن تراجع مستوى حسام عوار أيضا، ومعاناته مع دكة احتياط نادي روما الإيطالي، يدفعه لتجريب لاعب نادي أنجي الفرنسي، خلال مواجهتي غينيا وأوغندا.

ويريد مدرب منتخب الجزائر الاستفادة من القوة البدنية، التي يتمتع بها صاحب الـ24 عاما، وكذلك تسديداته القوية، بما أن نصف الرهان المقبل لكتيبة “الخضر”، سيكون في أدغال القارة الإفريقية.

وبحسب الموقع السابق، فإن فلاديمير بيتكوفيتش، طلب من مساعديه متابعة دقيقة للاعب عبد اللي، خلال المواجهة التي من المنتظر أن تجمع ناديه مع منافسهم دنكارك.

وستكون مواجهة نادي دنكارك، يوم الجمعة المقبل، حاسمة بالنسبة للاعب خط الوسط الجزائري، حيث ستكون بوابتهم للعودة إلى منافسة “الليغ 01″، ومفتاح انتزاعه مكانة أساسية في مخططات بيتكوفيتش.

ويأمل بدورة عبد اللي في خوض مواجهتي المنتخب الجزائري ضد منافسيه غينيا وأوغندا، ضمن الجولتين الثالثة والرابعة لمنافسات المجموعة السابعة، من تصفيات نهائيات منافسة كأس العالم 2026.

للتذكير فإن حيماد عبد اللي كان أحد ضحايا الناخب الوطني السابق جمال بلماضي، الذي أقصى لاعب نادي أنجيب من خوض منافسة كاس أمم إفريقيا كوت ديفوار 2023.

شاركنا رأيك