الرئيسية » الأخبار » فورار يكشف شروط فتح الشواطئ مع دخول موسم الاصطياف

فورار يكشف شروط فتح الشواطئ مع دخول موسم الاصطياف

فورار يكشف شروط فتح الشواطئ مع دخزل موسم الاصطياف

كشف الناطق الرسمي باسم لجنة رصد ومتابعة فيروس كورونا جمال فورار، أن افتتاح موسم الاصطياف والشواطئ لا يتعلق بوزارة الصحة بقدر ما يرتبط بالوضعية الوبائية للفيروس.

وأوضح جمال فورار أنّ الوزارة تسعى لتوفير أحسن الظروف للمصطافين.

بالمقابل، أكد المتحدث ذاته وجود بروتوكولات واضحة لموسم الاصطياف بالتنسيق مع كل الوزارات المعنية من أجل إمكانية فتح الشواطئ من عدمه.

وأشار جمال فورار إلى أنّ البروتوكول الخاص بالمصطفين موجود غير أن تجسيده على أرض الواقع معقد نوعا ما على حد تعبيره.

وأضاف أنه على عاتق المواطن مسؤولية كبيرة إذا تم غلق الأماكن العمومية.

وجاءت هذه التصريحات لفورار على هامش انطلاق حملة التلقيح في الفضاءات المفتوحة بعيدا عن الهياكل الصحية اليوم بساحة كيتاني بباب الوادي بالعاصمة.

لماذا أغلقت الولايات الشواطئ؟

للإشارة، فقد قررت الجهات المعنية في عدد من الولايات غلق شواطئها تخوفا من تفشي فيروس كورونا، على غرار تيبازة وجيجل وسكيدة.

وتأتي هذه القرارات في إطار التدابير الاحترازية الرامية للوقاية من تفشي فيروس كورونا.

كما اتخذ هذا القرار عقب التوافد الكبير الذي شهدته الشواطئ الواقعة في شواطئ هذه الولايات.

يذكر أنّ وزارة السياحة والصناعة التقليدية والعمل العائلي قد أكدت عملها على إعداد بروتوكول صحّي لحماية المواطنين خلال موسم الاصطياف، سيتم الإعلان عنه قريبًا.

ويتضمن البروتوكول جميع القواعد الوقائية والتدابير الصحيّة الاحترازية التي يجب على المؤسّسات الفندقية والوكالات السياحية ومهنيي القطاع اتخاذها من أجل العودة إلى النشاط.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.