الرئيسية » الأخبار » فورار يوضح بخصوص التوجه نحو فرض التلقيح على المواطنين

فورار يوضح بخصوص التوجه نحو فرض التلقيح على المواطنين

فورار يوضح بخصوص التوجه نحو فرض التلقيح على المواطنين

أكد الناطق الرسمي للجنة العلمية لمتابعة ورصد وباء كورونا جمال فورار، أن الجزائر ستتوجه قريبا إلى فرض التلقيح، ومنع دخول الأشخاص غير الملقحين ضد فيروس كوفيد 19 إلى الأماكن العمومية للمواطنين.

وقال فورار خلال إشرافه رفقة وزير الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات، عبد الرحمان بن بوزيد، على حملة التطعيم وسط الطلبة اليوم الخميس، إن التلقيح إجراء وقائي ضروري لمواجهة فيروس كورونا.

وفي حديثه عن عيد الأضحى المبارك، الذي يتخوف الأطباء من ارتفاع عدد الإصابات خلال أيام العيد، دعا المتحدث ذاته المواطنين إلى تقليل الزيارات والعمل بالبروتوكول الصحي والوقائي خلال عملية نحر الأضاحي.

وكان فورار، قد لمح سابقا، إلى فرض تلقي اللقاح على المواطنين، للسماح لهم بالدخول إلى الأماكن العمومية، وتقديم بطاقات تسمح لحامليها اثبات حصولهم على اللقاح في جميع دول العالم.

ويذكر أن بعض دول العالم، توجهت لفرض التطعيم  ضد فيروس كوفيد 19 على مواطنيها، باعتباره “الحل الوحيد حاليا” لوقف الانتشار الرهيب للفيروس وارتفاع عدد الإصابات.

وفي هذا السياق، ألزمت طاجيكستان وتركمانستان، مواطنيها الذين تزيد أعمارهم عن 18 سنة، بتلقي اللقاح المضاد لكورونا، في حال عدم وجود أي مانع طبي.

من جهتها فرضت دولة الفاتيكان، على جميع السكان والموظفين أخذ اللقاح، وسلطت عقوبات قد تصل إلى الفصل من الوظائف لمن يخالف هذا الإجراء.

فيما فضلت دول أخرى فرض أخذ اللقاح على فئات معينة فقط، حيث فرضت فرنسا وبعض أقاليم الولايات المتحدة الأمريكية وإيطاليا، على موظفي قطاع الصحة التطعيم، بينما هو إلزامي على عمال دور التقاعد ومصففي الشعر واختصاصي التجميل والمتطوعين  بالمملكة المتحدة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.