الرئيسية » رياضة » فيلود يوجه رسالة لأنصار شبيبة القبائل

فيلود يوجه رسالة لأنصار شبيبة القبائل

فيلود ينفعل وأراد مغادرة النّدوة الصحفية

وجه المدرب هوبيرت فيلود رسالة إلى أنصار شبيبة القبائل، بمناسبة مباراة الجمعة 29 نوفمبر ضمن منافسة دوري أبطال إفريقيا، وطالبهم بالقدوم والحضور بقوة في مدرجات ملعب الفاتح نوفمبر 1954، لمساندة الفريق أمام فيتا غلوب الكونغولي.

وأكد هوبيرت أنه يجب على الجميع في الشبيبة إضافة إلى الجماهير، الوقوف خلف النادي وتشجيعه لمدة 90 دقيقة للظفر بنقاط المباراة، مضيفا أنّه يجب عليهم الصبر إلى غاية الصافرة النهائية للحكم، حتى لو لم يسجل لاعبوه مبكرا، معتبرا أنّ الفوز وتحقيق النقاط الثلاث هو الأهم.

واعتبر التقني الفرنسي أن جماهير الكناري هي السلاح الأول للإطاحة بالفريق الضيف، مستطردا أنهم الدافع النفسي الذي سيُحرر أذهان لاعبيه.

وعبر في السياق ذاته عن سعادته باللعب على أرضية ميدان 01 نوفمبر بمدينة تيزي وزو بدلا من ملعب الوحدة المغاربية بمدينة بجاية، معتبرا الأمر ميزة كبيرة لهم، لأنهم سيلعبون أمام جماهيرهم، قائلا  أن نادي الكناري عانى كثيرا دونهم في فترة العقوبة التي سلطت عليهم من طرف لجنة الانضباط، بحرمان الشبيبة من جماهيرها لأربع مباريات وخصم ثلاث نقاط من رصيدها، على خلفية أحداث مباراة شباب بلوزداد ضمن مجريات الأسبوع الخامس من المحترف الأول موبيلس.

وكشف مدرب الشبيبة أن كل الأمور التحضيرية تسير بشكل جيد، والجميع يقوم بعمل جبار من أجل الحضور البدني والذهني التام والبصم على مباراة جيدة وتحقيق الفوز.

وأكد التقني الفرنسي مباراة الجمعة بأنها لن تكون سهلة، والدليل على ذلك وصول الفريق الخصم إلى مرحلة دور المجموعات، معتبرا أن النوادي الإفريقية أصبحت جلها قوية وتلعب كرة قدم جيدة.

وعن الفريق الزائر أردف قائلا:” لقد درسنا خصمنا جيدا، وسنبذل قصارى جهدنا لتحقيق الانتصار والانطلاق  في دوري المجموعات بداية موفقة”.

ويستضيف نادي شبيبة القبائل ضيفه فيتا كلوب الكونغولي عشية الجمعة 29 نوفمبر بداية من الساعة 17:00، على ملعب الفاتح نوفمبر 1954 بتيزي وزو، لحساب الجولة الأولى من منافسات المجموعة الرابعة من دوري المجموعات لدوري أبطال إفريقيا.