الرئيسية » الأخبار » قتلوها وأحرقوا أطرافها العلوية.. القصة الكاملة لجريمة “سطيف”

قتلوها وأحرقوا أطرافها العلوية.. القصة الكاملة لجريمة “سطيف”

وكيل الجمهورية يروي تفاصيل جريمة سطيف الشنيعة

بحيثيات تقترب إلى الدراما ومشاهد الأفلام البعيدة عن الواقع، يروي وكيل الجمهورية لدى محكمة العلمة التابعة إداريا لولاية سطيف، تفاصيل جريمة شنعاء راحت ضحيتها شابة بعمر الزهور، لتكون ثاني جريمة تعيشها الجزائر خلال أيام قليلة.

كشف وكيل الجمهورية لدى محكمة العلمة بسطيف، ضلوع أربعة أشخاص في جناية قتل فتاة وحرقها في غابة فيض غريب بمدينة العلمة التابعة لولاية سطيف.

وأكد وكيل الجمهورية في ندوة صحفية نظمت لكشف تفاصيل قتل فتاة وحرقها، أن سبب الوفاة يعود إلى كسور بالرأس والجمجمة تسبب فيها اعتداء بأداة صلبة أو سقوط متكرر على الأرض، نافيا تعرض الضحية لاعتداء جنسي.

وأوضح المتحدث ذاته أن المصالح المعنية عثرت على الضحية مغطاة ببقايا الاسمنت، بينما عثر على أطرافها العلوية محروقة باستعمال عجلة مطاطية ورأسها متفحم كليا.

وأرجع وكيل الجمهورية ذاته دوافع القتل إلى خلافات نشبت بين الجاني والضحية.

وأمر قاضي التحقيق بوضع المتهمين رهن الحبس المؤقت للاشتباه في تورطهم في جناية تكوين جماعة أشرار والقتل العمدي مع سبق الإصرار والترصد والاختطاف.

الوسوم:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.