الرئيسية » الأخبار » قرابة 100 شرطي لمراقبة شواطئ العاصمة

قرابة 100 شرطي لمراقبة شواطئ العاصمة

سخرت مصالح أمن ولاية الجزائر قرابة 100 شرطي مدعمين بكل الوسائل المادية والتقنية وفرق الدراجات الهوائية والنارية، تحسبا لفتح 34 شاطئا غدا السبت أمام المصطافين.

وقال رئيس المصلحة الولائية للأمن العمومي بالنيابة بن عراب نور الدين، في تصريح صحفي، إن مصالح أمن ولاية الجزائر سخرت 98 شرطيا مدعمين بكافة الوسائل المادية والتقنية، إضافة إلى فرق الدراجات الهوائية، وكذا الدراجات النارية رباعية العجلات، موزعين عبر 34 شاطئا مرخصا، للسهر على ضمان أمن وطمأنينة وراحة المواطنين وخدمة لهم.

وأوضح المتحدث أن تشكيلات حراسة وتأمين الشواطئ تدعمت هذا الصيف بإطلاق نشاط فرقة الخيالة التابعة للأمن الوطني،  المستحدثة لتعزيز تأمين المواطنين وحماية ممتلكاتهم في إطار الفتح التدريجي للشواطئ وفضاءات التسلية وأماكن الاستجمام والترفيه والمساجد.

وأكد ذات المصدر أن مصالح أمن ولاية الجزائر وضعت مخططا أمنيا وقائيا استثنائيا بالتزامن مع الفتح التدريجي لهذه الفضاءات الذي أقرته السلطات العمومية، وأضاف أن مصالح الأمن ستسهر على التطبيق الصارم للإجراءات الوقائية المتمثلة في ارتداء الكمامات واحترام التباعد الجسدي وتنظيم أماكن ركن السيارات ووضع وسائل ومواد التطهير في متناول المواطنين.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.