الرئيسية » الأخبار » قرار جديد للجمعية العامة للأمم المتحدة يصنف المغرب كمستعمر

قرار جديد للجمعية العامة للأمم المتحدة يصنف المغرب كمستعمر

مسؤول في الأمم المتحدة: الاعتراف بسيادة المغرب المزعومة لن يغير شيئا

تبنت الجمعية العامة للأمم المتحدة، قرارا جديدا بدون تصويت حول مسألة الصحراء الغربية، في دورتها 75 تحت البند 61 من جدول أعمالها، المتعلق بتنفيذ إعلان منح الاستقلال للبلدان والشعوب المستعمرة، تضمن حق الشعب الصحراوي في تقرير المصير والتخلص من الاحتلال المغربي.

وأخذت الجمعية العامة، بتقرير الأمين العام للأمم المتحدة المقدم للجمعية العامة بتاريخ 29 سبتمبر 2020 الذي أكد فيه، على أن لجنة المسائل السياسية الخاصة وإنهاء الاستعمار التابعة للجمعية العامة واللجنة الخاصة المعنية بحالة تنفيذ إعلان منح الاستقلال للبلدان والشعوب المستعمرة، تتناولان قضية الصحراء الغربية باعتبارها إقليما غير محكوم ذاتيا ومسألة تتعلق بإنهاء الاستعمار.

وأعادت الجمعية العامة، التأكيد على حق جميع الشعوب غير القابل للتصرف، في تقرير المصير والاستقلال، وفقا للمبادئ الواردة في ميثاق الأمم المتحدة وقرار الجمعية العامة 1514 (د-15) المؤرخ 14 ديسمبر 1960 المتضمن إعلان منح الاستقلال للبلدان والشعوب المستعمرة.

وجددت الجمعية العامة، التأكيد على مسؤولية الأمم المتحدة حيال شعب الصحراء الغربية، وطالبت اللجنة الخاصة المعنية بحالة تنفيذ إعلان منح الاستقلال للبلدان والشعوب المستعمرة، أن تواصل النظر في الحالة في الصحراء الغربية باعتبارها إقليما خاضعا لإنهاء الاستعمار منه، وأن تقدم تقريرا عن ذلك إلى الجمعية العامة في دورتها السادسة والسبعين.

ودعت الأمين العام الأممي أن يقدم إلى الجمعية العامة في دورتها السادسة والسبعين تقريرا عن تنفيذ هذا القرار. 

عدد التعليقات: 1

  1. أبوزكرياء عــامر

    هذه تعتبر صفعة على خد ملك المغرب وكذلك المعتوه ترامب.وكل من يسير في فلكه ناهيك عن اشباه الدول او بما يسمى دولة البحرين والامارات التي قامت بفتح قنصلية لها بالصحراء المحتلة . كذلك شرفاء الاتحاد الاوروبي ونشطاء حقوقيين وشخصيات عالمية سوف تجتمع لمساندة الشعب الصحراوي المتحل. وهذه كذلك ضربة اخرى. على القف لكل هؤلاء المطبعين والمهرولين والحالمين من مثل ملك المغرب. بالاستلاء على الشعب الصحراوي. كذلك صفعة اخرى من روسيا على لسان رئيسها بوتين. الذي ندد قرار امريكا .ولذلك الجزائر لايخيفها ذاك ولا هؤلاء ولا حتى امريكا سيدة الامارات والبحرين او حكام الخليج بصفة عامة. لان هؤلاء لاقرار لهم حتى على مستوى بيوتهم.إلآ عندما تامرهم امريكا واسرائيل.بالتحرك وهذا بدون ان ننسى قوف السيسي العميل الذي بارك قرار المغرب هو الاخر .مقابل فرانكات حتى لو كانت عبى حساب شرفهم ومبادئهم التي باعوها ثمنا بخس.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.