span>قرار جديد يخص السعيد بوتفليقة والطيب لوح أم الخير حميدي

قرار جديد يخص السعيد بوتفليقة والطيب لوح

أجلت محكمة الجنايات بالدار البيضاء، اليوم الأحد محاكمة مستشار رئيس الجمهورية السابق السعيد بوتفليقة رفقة وزير العدل الأسبق الطيب لوح ورجل الأعمال علي حداد ومن معهم إلى تاريخ 10 أكتوبر.

وجاء قرار تأجيل جلسة محاكمة وزير العدل الأسبق الطيب لوح ومستشار الرئيس السابق عبد العزيز بوتفليقة وشقيقه السعيد بوتفليقة بطلب من هيئة الدفاع للاطلاع على الملف وكذا إلى حين استحضار باقي المتهمين غير الموقوفين.

ويواجه المتهمون جناية التحريض على التزوير في محررات رسمية والتحريض على التحيز والمشاركة في التحريض على التحيز وإساءة استغلال الوظيفة بالإضافة إلى إعاقة السير الحسن للعدالة والمشاركة في إعاقة سير العدالة.

وافتتحت محكمة الجنايات الابتدائية بالدار البيضاء بالعاصمة اليوم أهم ملفات الفساد الذي رافق سير قطاع العدالة، والمتابع فيه وزير العدل الأسبق الطيب لوح رفقة مستشار رئيس الجمهورية السابق السعيد بوتفليقة ورجل الأعمال علي حداد وعدد من إطارات وزارة العدل، بالإضافة إلى وزير الطاقة الأسبق شكيب خليل وحرمه وابنيه المتواجدين في حالة فرار.

وتجدر الإشارة أنه تم نقل شقيق رئيس الجمهورية السابق السعيد بوتفليقة إلى المؤسسة العقابية في الحراش يوم 3 جانفي الماضي، وذلك بعد تبرئته أمام القضاء العسكري ومتابعته أمام القضاء المدني.

وتواجد شقيق الرئيس السابق السعيد بوتفليقة في سجن القليعة قبل أن يتم تبرئته من طرف المؤسسة العسكرية وتحويله إلى المؤسسة العقابية الحراش، لمتابعته في قضايا فساد من طرف محكمة سيدي امحمد.

شاركنا رأيك

  • غير معروف

    الأحد, سبتمبر 2021 20:49

    Rien n’a change