الرئيسية » الأخبار » قضايا فساد تجرّ الوزير الأول السابق نور الدين بدوي إلى القضاء

قضايا فساد تجرّ الوزير الأول السابق نور الدين بدوي إلى القضاء

الوزير الأول السابق نور الدين بدوي أمام المحكمة العليا

سيمثل الوزير الأول السابق، نور الدين بدوي، أمام القضاء قريبا بسبب ملف يتعلق بقضايا فساد متابع فيها بصفته واليا سابقا لقسنطينة.

ومن المقرر أن يستدعي قاضي التحقيق القطب الجزائي الاقتصادي والمالي، لدى محكمة سدي امحمد بالجزائر العاصمة، الوزير الأول السابق، بسبب قضايا فساد، حسب ما أورده موقع “الشروق”.

وذكر المصدر أن قاضي تحقيق الغرفة الثانية على مستوى القطب الاقتصادي والمالي المكلف بقضية الحال، تسلم الملف الابتدائي الذي أعدته الفرقة المالية والاقتصادية بأمن ولاية قسنطينة، التي تكفلت بالتحقيق مع بدوي مرات عدة في الفترة السابقة، بناء على إنابات قضائية من المحكمة العليا.

ويتابع المعني بشأن عدد من الصفقات التي منحها بطرق ملتوية أو عن طريق التراضي لمقاولات لم تلتزم بالشروط القانونية والمعايير اللازمة في إنجاز تلك المشاريع التي طالها الغش، وكذا نهب العقار وتحويل وجهته بطرق مخالفة للقانون.

وسيستمع القاضي إلى بدوي بشأن القطع الأرضية ذات الطابع الصناعي التي تم التصرف فيها في المناطق الصناعية بالولاية بطرق مخالفة للتنظيمات والتشريعات المعمول بها، لفائدة بعض المستثمرين “الوهميين”، الذين قاموا بعدها بالتصرف في تلك العقارات إما ببيعها أو تحويلها عن الوجهة المحددة لها بطرق غير قانونية، يضيف المصدر.

وأشار إلى أن الوزير الأول السابق يواجه تهما ثقيلة للمعني، تضمنها قانون مكافحة الفساد والوقاية منه 01/06 على شاكلة سوء استغلال الوظيفة، ومنح امتيازات غير مبررة للغير وتبديد الأموال العمومية.

يذكر أن نور الدين بدوي تقلد مسؤوليات عدة في الدولة منها واليا لقسنطينة، ووزيرا للتكوين والتعليم المهنيين ووزيرا للداخلية ثم وزيرا أولا وهو آخر منصب تولاه في الدولة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.