الرئيسية » الأخبار » قضية فساد جديدة تجرّ نجل سلال ووزير سابق للحبس المؤقت

قضية فساد جديدة تجرّ نجل سلال ووزير سابق للحبس المؤقت

مجلس قضاء العاصمة يؤكد أنّ قضية اغتيال جمال مخطط لها من قبل جهات أجنبية لهذه الأسباب

رفضت غرفة الاتهام بمجلس قضاء الجزائر الإفراج عن فارس سلال نجل الوزير الأول الأسبق عبد المالك سلال، ووزير السكن الأسبق عبد الوحيد طمار بصفته واليا سابقا لمستغانم، لمتابعتهما في قضية فساد جديدة.

وتتعلق القضية الجديدة بمنح وحيد طمار بصفته واليا سابقا لمستغانم عقارات فلاحية دون وجه حق لنجل الوزير الأوّل الأسبق عبد المالك سلال، حسب ما كشفه موقع النهار.

وأضاف المصدر أن قرار غرفة الاتهام، جاء بعد أن أمر قاضي التحقيق الغرفة الثانية بالقطب الجزائي المتخصص في قضايا الفساد المالية والاقتصادية بسيدي امحمد الأسبوع الماضي بإيداع المتهمين رهن الحبس المؤقت في هذه القضية.

وذكر أن المتهمين وجهت لهما تهم فساد، تتعلق بمنح امتيازات غير مستحقة وإساءة استغلال الوظيفة وتبديد أموال عمومية.

وأشار إلى أن نجل الوزير الأسبق لن يغادر سجن الشلف مطلع شهر جويلية القادم كما كان مقررا، بعد أن صدر في حقه أمر إيداع جديد.

وفي جانفي 2021، أدان مجلس قضاء الجزائر نجل الوزير الأسبق بعامين حبسا نافذا في قضيتي تركيب السيارات والتمويل الخفي للحملة الانتخابية للمترشح عبد العزيز بوتفليقة لرئاسيات أفريل 2019 الملغاة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.