الرئيسية » الأخبار » قوجيل معزيا عائلة بخليلي: الجزائر فقدت قامة إعلامية باسقة

قوجيل معزيا عائلة بخليلي: الجزائر فقدت قامة إعلامية باسقة

قوجيل معزيا عائلة بخليلي: الجزائر فقدت قامة إعلامية باسقة

بعث رئيس مجلس الأمة، صالح قوجيل، اليوم السبت، برسالة تعزية الى عائلة الإعلامي سليمان بخليلي، الذي وافته المنية أمس الجمعة إثر مضعفات فيروس كورونا.

وأكد قوجيل في رسالته، أن الفقيد كان “قامة إعلامية باسقة نذر حياته لخدمة وطنه بفكره وقلمه”.

وقال رئيس مجلس الأمة في رسالة التعزية: “بعميق التأثر وبالغ الحزن والأسى، تلقيت نبأ رحيل الأستاذ سليمان بخليلي، الإعلامي القدير المقتدر إلى جوار ربه”.

وأعرب المسؤول ذاته عن “أصدق التعازي وأخلص مشاعر التعاطف داعيا الله العلي القدير أن يشمل المغفور له بواسع رحمته ويسكنه فسيح جناته”.

وأضاف المتحدث أن الجزائر “فقدت قامة إعلامية باسقة نذر حياته لخدمة وطنه بفكره وقلمه”.

واعتبر صالح قوجيل أن رحيل بخليلي “خسارة لحقل الإعلام في الجزائر لما قدمه من برامج هادفة ستبقى راسخة في الأذهان”.

ولفت الرجل الثاني في الدولة إلى أن الشعب الجزائري سيظل “يحتفظ للمرحوم سليمان بخليلي بمكانة خاصة، تقديرا وعرفانا لمساره الحافل بالعطاء في خدمة الإعلام في الجزائر”.

تجدر الإشارة إلى أن الراحل سليمان بخليلي، ووري الثرى أمس بعد صلاة الجمعة، بمقبرة قاريدي بالعاصمة.

وتوفي بخليلي بسبب مضاعفات فيروس كورونا المستجد، بمستشفى مصطفى باشا الجامعي الذي بقي فيه قرابة الشهر.

وولد سليمان بخليلي سنة 1963 بولاية بسكرة، والتحق بالمؤسسة العمومية للتلفزيون الجزائري سنة 1986.

وعرف الراحل بتقديم وإنتاج العديد من البرامج التلفزيونية، كان أهمها البرنامج الرمضاني “خاتم سليمان”.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.