محرز يرد على شائعات تورطه في جريمة جنسية
span>كان رفقة ميندي وغريليش.. محرز يرد على شائعات تورطه في جريمة جنسية فريد بلوناس

كان رفقة ميندي وغريليش.. محرز يرد على شائعات تورطه في جريمة جنسية

نفى الناطق باسم اللاعب الدولي الجزائري رياض محرز، كل الأخبار المتداولة حول تورط الأخير في قضية الاغتصاب والاعتداء الجنسي، المتهم فيها زميله في نادي مانشيستر سيتي بنيامين ميندي، مؤكدا أن لا أساس لها من الصحة.

وفي تصريحات لجريدة “الصن البريطانية” قال إن “رياض محرز لم يتم استدعاؤه كشاهد، ولم يتم التعامل معه على هذا الأساس تماما”.

وقد تحدثت الصحيفة ذاتها عن مشاركة جاك غريليش، ورياض محرز، لاعبي مانشستر سيتي، مع زميلهم في الفريق المتهم باغتصاب فتاة عمرها 17 عاما في منزله.

وقالت صحيفة “الصن” إن النجمين كانا في ملهى ليلي مع بنيامين ميندي قبل أن يقال إنه ارتكب الجريمة، لكن ليس هناك ما يشير إلى تورطهم في الاعتداء المزعوم، أو أنهم كانوا حاضرين في منزل ميندي.

وبالتالي، فقد تحدثت الصحيفة عن إمكانية مثول النجمين للتحقيق أمام الشرطة والقضاء، لهذا السبب.

ويقال إن التهم المزعومة التي حدثت مع 3 سيدات مختلفات، منهن فتاة عمرها أقل من 18 عاما، قد جرت في منزله في “طريق وينسلي” في بريتسبري، شيستر.

وتم اتهام ميندي في 26 أوت، بارتكاب 3 حوادث اغتصاب وقعت في أكتوبر 2020، بالإضافة إلى الاعتداء الجنسي على امرأة في أوائل شهر يناير من العام الجاري.

كما أنه تم اتهامه باغتصاب امرأة أخرى الشهر الماضي.

ورفضت المحكمة ثلاثة مرات مطالب الفرنسي بنجامين ميندي مدافع مانشستر سيتي بالخروج من السجن بكفالة، قبل محاكمته بتهمة اغتصاب سيدتين والاعتداء الجنسي على ثالثة.

شاركنا رأيك