الرئيسية » رياضة » كتيبة “الخضر” تواجه منتخبين من العيار الثقيل وديا.. ما حقيقة الأمر ياترى؟

كتيبة “الخضر” تواجه منتخبين من العيار الثقيل وديا.. ما حقيقة الأمر ياترى؟

الاتحاد الجزائري يوضح بشأن مشاركة الخضر في بطولة كأس العرب

كشفت مصادر إعلامية أن كتيبة “الخضر” قريبة جدا أكثر من أي وقت مضى، من مواجهة منتخبين من العيار الثقيل، تزامنا مع التواريخ المقبلة للاتحادية الدولية لكرة القدم “فيفا”.

ويبدو أن الاتحادية الجزائرية لكرة القدم، بدأت التحضير جدّيا لدارسة عروض سابقة، تقدمت بها اتحادات منتخبات كبيرة، راغبة في مواجهة كتيبة “الخضر” وديا، حسب ما كشفه موقع “العربي الجديد” من مصادر وصفها بالمقربة جدا من “الفاف”.

ويأتي المنتخب البلجيكي، حسب تقرير الموقع ذاته، في مقدمة المنتخبات التي يرغب الاتحاد الجزائري لكرة القدم، بعث المفاوضات معه من جديد، لإجراء مباراة ودية معه، بما أن الاتحادية البلجيكية لكرة القدم، أبدت اهتمامها بمواجهة منتخبها لأشبال الناخب الوطني جمال بلماضي.

ومن المحتمل أن تجرى المقابلة بين المنتخب الوطني الجزائري، ونظيره المنتخب البلجيكي، مابين الـ31 ماي والـ15 شهر جوان المقبل، رغم أن الاتفاق مع أحد المنتخبات الأوروبية في تلك الفترة، يبقى أمرا صعبا، نظرا لإقامة بطولة “اليورو” بداية من الـ11 من شهر جوان 2021، حسب المصدر ذاته.

ويعد المنتخب الكرواتي، ثاني أكثر العروض قربا للتجسيد على أرض الواقع، خاصة بعد مخرجات الاجتماع الذي جمع بين سفير الجزائر بكرواتيا و دافور شوكر رئيس اتحاد الكرة في البلد ذاته، حيث اتفق الرجلان على إقامة مباراة ودية بين “الخضر” والمنتخب الكرواتي.

ورجّح موقع “العربي الجديد” وفقا للمصادر ذاتها، احتمال إجراء المواجهة الودية بين رفاق القائد رياض محرز، وزملاء النجم لوكا مودريتش، على أرضية ميدان ملعب وهران الجديد، الذي من المقرر أن يحتضن فعاليات ألعاب البحر الأبيض المتوسط صيف عام 2022.

وكشفت وكالة الأنباء الجزائرية قبل يومين، أن الناخب الوطني جمال بلماضي مصر على لعب مباراة ودية، في ملعب وهران الجديد، لكنها لم تكشف هوية المنتخب الذي يريد مدرب “محاربي الصحراء” مواجهته.

ومن المرجّح أن يكون خضم “الخضر” على أرضية الملعب ذاته، من الطراز العالمي، نظرا للانتقادات اللاذعة التي وجهها الناخب الوطني جمال بلماضي، في وقت سابق إلى المسؤولين عن الكرة الجزائرية، بقوله إنه من المؤسف أن لا تملك الجزائر ملاعب تليق بمقام بطل إفريقيا، يستطيع استقبال منتخبات عالمية فيها.

وصنع جمال بلماضي صبيحة أمس الجمعة، الحدث بتصريحاته في مطار هواري بومدين، فور عودته من قطر، عندما رد على سؤال أحد الصحفيين، السائلين عن موعد المباراة الودية المقبلة بملعب وهران الجديد.

ورد الناخب الوطني جمال بلماضي بنبرة حادة قائلا: “ومن قال لك أننا سنلعب مباراة ودية على ملعب وهران؟، هل كنت أنا من قال لك هذا، سنرى مُستقبلا فيما يخص برمجة المباريات الودية”.

وأضاف مدرب المنتخب الوطني الجزائري جمال بلماضي، خلال التصريحات ذاتها، أنهم لم يُبرمجوا أي مباراة ودية إلى حد الآن، مشيرا إلى أنه لا توجد أي علاقة بين مباريات شهر جوان وتاريخ إنهاء الأشغال بملعب وهران.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.