الرئيسية » الأخبار » كريم يونس: هيئة وساط الجمهورية أطلقت سراح إطارات مسجونين ظلما

كريم يونس: هيئة وساط الجمهورية أطلقت سراح إطارات مسجونين ظلما

قال وسيط الجمهورية، كريم يونس، اليوم الخميس، إن هيئة وساطة الجمهورية أطلقت سراح إطارات مسجونين ظلما وأعادت آخرين إلى مناصبهم.

جاء ذلك في مداخلة له بمنتدى القناة الثانية للإذاعة الوطنية، بخصوص القضايا التي عالجتها هيئة وساطة الجمهورية منذ إنشائها في فبراير 2020.

وصرح وسيط الجمهورية: “لقد أطلقنا سراح إطارات مسجونين ظلماً وأعيد آخرون إلى مناصبهم ونحاول أن نفعل أقصى ما يمكن فعله”، مؤكداً أن هناك “إرادة لدى الدولة لمحاربة الفساد”.

وأكد كريم يونس أن هيئته استقبلت ما يقارب 8797 شخصا وعالجت أكثر من 2883 قضية منذ إنشائها.

وأشار إلى أن وساطة الجمهورية مستقلة عن الإدارة والهيئات البرلمانية والمواطنين، ومندوب وسيط الجمهورية –حسبه- ليس واليا ولا قاضيا ولا وكيلا للجمهورية ولا منتخبا.

وأردف وسيط الجمهورية، أن هيئة وساطة الجمهورية أقرها رئيس الجمهورية بهدف مكافحة البيروقراطية.

وشدد على ضرورة “مكافحة الحقرة” لأنها تعد تجاوزا من موظف أو مسؤول مهما كان منصبه على مستوى الإدارة لصلاحياته. مؤكدا أن هذه الممارسات تنتج  “البيروقراطية السيئة والإدارة السيئة”.

ولا يرى وسيط الجمهورية أي تداخل في الصلاحيات بين هيئته والحكومة والجماعات المحلية، مؤكدا أن هيئة وسيط الجمهورية وضعها رئيس الدولة. وذكر أن المرسوم الرئاسي45-20 المؤرخ في 15 فبراير 2020 حدد مهمة هيئته وصلاحياتها.

وتابع يقول “في الوقت الحالي الحكومة، بشكل عام، نُخطرها وهي تستجيب لنا وأغلب الإجابات إيجابية.” معترفًا ببطء بعض القطاعات في الرد.

وأوضح يونس أن “الإدارة ليست سيئة كليا” ، لكن “هناك من لا يقوم بعمله بشكل جيد وهناك دائما عناصر سلبية في الإدارات”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.