الرئيسية » الأخبار » كشف حقيقة تورط أفراد الشرطة في قتل جمال بن سماعين

كشف حقيقة تورط أفراد الشرطة في قتل جمال بن سماعين

بعد الجدل الذي أحدثته حادثة مقتل جمال بن سماعين، وتساؤل ناشطون عن “عدم تدخل أفراد الشرطة لحمايته”، كشف النائب العام لمجلس قضاء الجزائر حقيقة الأمر.

وأوضح المسؤول ذاته في هذا الصدد، أن مصالح الشرطة استعملت كل إمكانياتها لحماية جمال مشيرا إلى أن المتورطين استعملوا كل أشكال العنف في قتل الضحية.

وأكد النائب العام، أحمد مراد، خلال ندوة صحفية حول مستجدات التحقيقات مع المتهمين، أنه لحد اليوم لم يتم تقديم أي معطيات حول تورط مصالح الأمن في القضية.

وفي السياق ذاته، وعد النائب العام بأن التحقيقات ستكون بشفافية تامة.

وللإشارة، فقد كشفت التحقيقات التي فتحتها العدالة الجزائرية أنّ عملية اغتيال الشاب جمال مخطط لها مسبقا، بتورط العامل الأجنبي بهدف تأجيج النفوس وإثارة الهلع وضرب الاستقرار.

كما أكّد النائب العام لدى مجلس قضاء العاصمة سيد أحمد مراد أن التحقيقات التي أجريت في قضية الاغتيال كشفت تورط العامل الأجنبي في الجريمة.

وأكّدت التحقيقات وجود دور للعنصر الأجنبي في التدبير والتخطيط وترويج الجريمة، إلى جانب وجود تأطير ممنهج للعناصر المنتمية للماك خلال الواقعة بحسب ما أكدته المعطيات التقنية.

من جهة أخرى، يذكر أن قضية جمال كانت قد أحدثت جدلا واسعا داخل وخارج الجزائر كما رفع العديد من المواطنين طلب القصاص في حق مرتكبي الجريمة.

ومازالت التحقيقات جارية، في انتظار إعلان الحكم النهائي الذي يتوقع أن يكون السجن المؤبد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.