الرئيسية » رياضة » لاسات يكشف سر نجاح منتخب الأواسط وحقيقة وجود “مؤامرة”

لاسات يكشف سر نجاح منتخب الأواسط وحقيقة وجود “مؤامرة”

لاسات يكشف سر نجاح منتخب الأواسط وحقيقة وجود "مؤامرة"

عقد الناخب الوطني محمد لاسات، مدرب المنتخب الجزائري لفئة أقل من 20 سنة، اليوم الإثنين، ندوة صحفية بمقر الاتحادية الجزائرية لكرة القدم، عاد فيها للحديث عن منافسة كأس العرب.

وأشار محمد لاسات إلى عوامل عدة، ساهمت في تألق ونجاح أشباله، في منافسة كأس العرب للمنتخبات الوطنية لفئة الأواسط، التي أقيمت في العاصمة المصرية القاهرة.

وأرجع مدرب كتيبة أواسط “الخضر”، السبب الرئيس لنجاح المنتخب الجزائري في المنافسة العربية ذاتها، إلى المستوى التقني الذي أظهره لاعبوه خلال المعسكر الإعدادي، في مركز سيدي موسى لتحضير المنتخبات الوطنية.

وأضاف مدرب أواسط منتخب “محاربي الصحراء”، أن الإرادة القوية والرغبة الكبيرة لأشباله في تحقيق الانتصار خلال المباريات، من بين أهم العوامل المُساهمة في تألق المنتخب الجزائري عربيا.

وأكد محمد لاسات أن إنجازات المنتخب الوطني الجزائري الأول، التي حققها الناخب الوطني الجزائري جمال بلماضي ولاعبوه، كانت مرجعا أساسيا لتألق شبان “الخضر” في القاهرة.

وأضاف المتحدث ذاته، أن لاعبيه تحفزوا كثيرا، بما وصل إليه محرز ورفاقه في المنتخب الأول، من مستوى حققوا به لقب كأس أمم إفريقيا 2019، فضلا عن مواصلة سلسلة عدم الخسارة في 27 مباراة متتالية.

وأردف التقني الجزائري لاسات أن أشباله عقدوا منذ البداية، عزم السير على خطى أشبال الناخب الوطني جمال بلماضي، في تحقيق النتائج الإيجابية.

اعتراف بوجود نقائص عدة

اعترف مدرب المنتخب الوطني الجزائري للأواسط محمد لاسات، بوجود نقائص عدة في منتخب أقل من 20 سنة، تحتاج للتصحيح والتدارك مستقبلا.

وقال لاسات إن كتيبة لاعبيه ما زالت تعاني من نقص الانسجام في الناحية الجماعية، بالإضافة إلى عدم وجود طريقة لعب واضحة تُميزهم عن باقي المنتخبات.

وأشار مدرب “أفناك الصحراء” لأقل من 20 سنة، إلى أن النقائص ذاتها، راجعة إلى ضيق الوقت الذي تكّون فيه المنتخب الحالي.

وأضاف المتحدث ذاته في السياق، قائلا: “إذا كان هناك مدرب قادر على بناء منتخب متكامل، في ظرف وجيز وبدون نقائص، فالأبواب مفتوحة أمامه لفعل ذلك”.

لاسات يستبعد حدوث مؤامرة

استبعد المدرب الوطني محمد لاسات حدوث مؤامرة، تُجاه المنتخب الوطني الجزائري، في نهائي منافسة كأس العرب لمنتخبات الأواسط، أمام المنتخب السعودي.

وأكد لاسات حدوث أمور وصفها بالاستثنائية، تسببت في تغيير ملعب مواجهة النهائي، من ملعب القاهرة إلى ملعب الدفاع الجوي، وتغيير توقيت بداية المباراة أيضا، من السابعة إلى الرابعة مساء.

وأضاف في السياق، أن أرضية ملعب الدفاع الجوي، كانت مطابقة تماما لبقية ملاعب العاصمة المصرية القاهرة، كما نفى خوضهم لقاء المشهد الختامي، تحت درجة حرارة مرتفعة جدا، مؤكدا أن الجو كان لطيفا.

وختم محمد لاسات الحديث عن القضية ذاتها، بقوله إن هناك مسؤولين يمكنهم الحديث عن احتمال وجود مؤامرة من عدمها، أما هو فحديثه ينحصر في الأمور التقنية.

للتذكير فإن الناخب لاسات وأشباله خسروا المباراة النهائية، لمنافسة كأس العرب للمنتخبات الوطنية في فئة الأواسط، أمام البطل منتخب السعودية بنتيجة هدفين لهدف.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.