span>لاعب دولي سابق ينتقد “الفاف” ولجنة اختيار المدرب الجديد للمنتخب الجزائري كمال بوزار

لاعب دولي سابق ينتقد “الفاف” ولجنة اختيار المدرب الجديد للمنتخب الجزائري

انتقد اللاعب الدولي السابق عبد الرزاق دحماني، اللجنة المكلفة بدراسة السير الذاتية للمدربين المرشحين للإشراف على العارضة الفنية للمنتخب الجزائري.

وقال دحماني في تصريح خص به منصة “أوراس” إنه لم يفهم لحد الساعة دور اللجنة ومحلها من الإعراب، مادام أن القرار الأول والأخير يعود إلى رئيس “الفاف” وليد صادي.

وواصل الظهير الأيمن السابق للمنتخب الجزائري سنوات التسعينات من القرن الماضي كلامه قائلا إن رئيس “الفاف” وليد صادي أخطأ في تعيين بعض الأشخاص في اللجنة.

وعن رأيه حول مطالبة المدرب جمال بلماضي بأمواله ومستحقاته يرى دحماني أن المدرب السابق للمنتخب الجزائري كان لديه عقد يحميه.

وأكد اللاعب السابق لشباب بلوزداد أنه لوكان مكان بلماضي لطالب بكل أمواله.

وتهكّم دحماني على الأسماء المتداولة المرشحة لخلافة بلماضي على رأس العارضة الفنية للمنتخب الجزائري.

وقال المتحدث بنبرة سخرية إن اللجنة بالكاد ستستدعي كرمالي رحمه الله لتسيير شؤون المنتخب الجزائري مادام أن أغلب المدربين المرشحين لخلافة بلماضي، متقدمين في السن.

ومعروف على عبد الرزاق دحماني دفاعه الشرس على الناخب الوطني جمال بلماضي خاصة خلال نهائيات كأس أمم إفريقيا الماضية بكوت ديفوار.

وتحسر دحماني على رحيل المدرب بلماضي، والنهاية التي حلت به عقب انقضاء العرس الإفريقي.

ورغم ذلك أكد المتحدث ذاته أن المدرب جمال بلماضي يستحق كل الاحترام والتقدير على ما قدمه طيلة إشرافه على المنتخب الجزائري.

شاركنا رأيك

  • رشيد فدي

    الثلاثاء, فبراير 2024 14:31

    الرجال حاوزتوهم … إن شاء الله ما تزيدوا ترفعوا بالراس … هاي ليكم كولوها . غابت الطيور خرجت الهامات تدور