span>لا عذر للاعبي “الخضر”.. مناخ مثالي خلال مباراة الجزائر وأوغندا عبد الخالق مهاجي

لا عذر للاعبي “الخضر”.. مناخ مثالي خلال مباراة الجزائر وأوغندا

وصلت التصفيات الإفريقية المؤهلة لنهائيات منافسة كأس العالم 2026 جولتها الرابعة، التي ستشهد مباراة الجزائر وأوغندا، يوم غد الإثنين.

وتلقى الناخب الوطني فلاديمير بيتكوفيتش وأشباله أخبار سارة، بشأن أجواء مباراة الجزائر وأوغندا، المقرر أن تلعب في ملعب “نيلسون مانديلا” في العاصمة “كامبالا”.

وسيلعب رفاق النجم إسماعيل بن ناصر مواجهة الجولة الرابعة من تصفيات “المونديال”، في أجواء مناخية رائعة بأوغندا، على عكس بعض الدول الإفريقية التي تشهد ارتفاعا في درجتي الحرارة والرطوبة.

ومن المتوقع ألا تتعدي درجة الحرارة 22 درجة مئوية في حدوا لاسعة السابعة بالتوقيت المحلي، الخامسة بتوقيت الجزائر، على أن تنخفض بمرمة مجريات اللقاء، وهو عامل إيجابي آخر يصب في مصلحة كتيبة “الخضر”.

كما لن يتخوف أشبال التقني البوسني فلاديمير بيتكوفيتش، من عامل ارتفاع الرطوبة التي تؤثر على تنفس اللاعبين، والتي من المترقب أن تكون في حدود 68 درجة مئوية.

وشهدت العاصمة الأوغندية منذ صبيحة اليوم، تساقط معتبر للأمطار، ما سيساعد على تلطيف الأجواء المناخية، ويساعد اللاعبين أيضا على خوض الحصة التدريبية الأخيرة في أجواء مناخية لطيفة.

وبحسب ما نقلته تقارير إعلامية عدة، فإن حالة أرضية ميدان ملعب “نيلسون مانديلا”، مسرح مباراة الجزائر وأوغندا، لم تتأثر بالتساقط المعتبر للأمطار، وهي في أبهى حلة لاستضافة اللقاء.

ويخوض لاعبو المنتخب الجزائري حصتهم التدريبية الأخيرة، على ملعب المباراة، في حدود الساعة الخامسة بتوقيت الجزائر، وفيها سيضع المدرب الوطني آخر اللمسات على تشكيلته الأساسية لمواجهة أوغندا.

وسيكون بيتكوفيتش مجبرا على قيادة كتيبة “الخضر” للفوز بالنقاط الثلاث من مواجهة الجزائر وأوغندا، لإسكات المنتقدين الذين شككوا في قدرته على قيادة “الخضر” إلى “المونديال” بعد الهزيمة أمام غينيا.

شاركنا رأيك