الرئيسية » الأخبار » لجنة حدودية مشتركة بين الجزائر وموريتانيا لتسيير الأزمات ومحاربة الجريمة

لجنة حدودية مشتركة بين الجزائر وموريتانيا لتسيير الأزمات ومحاربة الجريمة

لجنة حدودية مشتركة بين الجزائر وموريتانيا لتسيير الأزمات ومحاربة الجريمة

وقّعت الجزائر وموريتانيا، اليوم الخميس، في نواكشوط مذكرة تفاهم تقضي بإنشاء لجنة حدودية مشتركة بين البلدين تعنى بتطوير وتنسيق التعاون في مجالات الأمن والثقافة والاقتصاد وتسيير الأزمات في المناطق الحدودية.

ووقع مذكرة التفاهم وزير الداخلية كمال بلجود ونظيره الموريتاني محمد سالم ولد مرزوق بمقر وزارة الداخلية الموريتانية.

وتهدف اللجنة حسب وزير الداخلية الموريتاني إلى ترقية وتكثيف التبادلات الاقتصادية والتجارية والثقافية والرياضية بين المناطق الحدودية فضلا عن تأمين الحدود المشتركة ومحاربة الجريمة المنظمة بجميع أشكالها ومكافحة الهجرة غير الشرعية.

وقال وزير الداخلية الجزائري كمال بلجود إن اللجنة سيكون لها الأثر الفعال ليس فقط في التصدي للتحدي المزدوج وهو التنمية والأمن، وإنما أيضا لمجابهة التحديات الراهنة.

وشدّد بلجود على ضرورة تنمية المنطقة الحدودية وجعلها قطبا اقتصاديا واجتماعيا بامتياز، الشيء الذي لا يمكن أن يتحقق إلا من خلال إقامة مشاريع تنموية حقيقية تعود بالنفع على البلدين وتحقق طموحات الشعبين الشقيقين.

وفي ختام زيارته إلى موريتانيا، استقبل وزير الداخلية والجماعات المحلية والتهيئة العمرانية، كمال بلجود، من طرف الوزير الأول الموريتاني، محمد ولد بلال.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.