الرئيسية » الأخبار » لعريبي: السكنات المغشوشة سيتم إعادة بنائها على عاتق الوكالة

لعريبي: السكنات المغشوشة سيتم إعادة بنائها على عاتق الوكالة

الكشف عن حصة السكن الخاصة بالجالية الجزائرية في الخارج

كشف، طارق لعريبي، المدير العام للوكالة الوطنية تحسين السكن وتطويره، أن السكنات التي لا تكون مطابقة للمعايير  ستقوم المؤسسة بإعادة بنائها.

وشدد على ضرورة الالتزام بالجودة في الإنجاز متوعدا المؤسسات بعقوبات صارمة، كما تأسف على ما حدث في العامين الماضيين من غش مفضوح في السكنات المنجزة.

وأكد لعريبي، استئناف عملية التخصيص لمكتتبي عدل مؤكدا فتح الموقع الالكتروني المخصص للعملية بدءا من الغد.

وأعلن عن انطلاق مشاريع 47 ألف وحدة سكنية عبر الوطن لعام 2020، مضيفا أن سقف الوكالة يهدف إلى إنجازِ 70 ألف وحدة سكنية لهذا العام.

وقال لعريبي لدى حلوله ضيفا على الإذاعة الجزائرية، إن الوكالة أوقفت العمل بنظام ما قبل التخصيص، موضحا أن القانون ينص فقط على شهادات التخصيص بعد انتهاء 70 بالمائة من المشروع.

وكشف عن تسليم  99 ألف شهادة تخصيص منذ بداية العملية هذا العام، مؤكدا أن الوكالة وضعت 150 ألف تخصيص كهدف لعام 2020.

كما أكد أن العملية سارت بشكل جيد إلى غاية ظهور وباء كورونا الذي أثر عليها، وأدى إلى توقفها نظرا للاكتظاظ الذي عرفته المراكز التابعة للوكالة، وقد تحقق لحد الآن 83 بالمائة من الهدف المنشود.

كما أكد لعريبي عودة النشاط إلى الورشات التي توقفت بسبب كورونا، مضيفا أن بعض هذه الورشات تشتغل بثلاث مداومات لتدارك التأخر الذي حدث بسبب وباء كورونا.

ومن جهة أخرى نفى المتحدث ذاته، معاناة المؤسسة من أي عجز مالي، مؤكدا استلام شركات الإنجاز مستحقاتها المتعلقة بما قبل شهر جوان.

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.