الرئيسية » رياضة » لعقاب يتسبب في طرد مسؤول ألماني من أولمبياد طوكيو نهائيا

لعقاب يتسبب في طرد مسؤول ألماني من أولمبياد طوكيو نهائيا

لعقاب يتسبب في طرد مسؤول ألماني من أولمبياد طوكيو نهائيا

تسبب تعرض الدراج الجزائري عز الدين لعقاب للعنصرية، في المُغادرة الإجبارية لمدرب منتخب ألمانيا للدراجات الهوائية، اليوم الخميس، من القرية الأولمبية بالعاصمة اليابانية طوكيو، رجوعا إلى ألمانيا.

وبحسب بيان رسمي لبعثة الوفد الأولمبي الألماني، فإن مسؤول البعثة ذاتها، طلب من المدير الرياضي لمنتخب ألمانيا للرياضة ذاتها، حزم حقائبه والتوجه نحو ألمانيا، بعد ثبوت توجيهه عبارات عنصرية للدراج عز الدين لعقاب.

وأكدت البعثة الألمانية الأولمبية في البيان ذاته، إنهاء مهام التقني باتريك موستر، من على رأس العارضة الفنية لمنتخب ألمانيا لرياضة الدرجات الهوائية، كاشفة أنه بصدد العودة، اليوم الخميس، إلى بلده ألمانيا.

الاتحاد الدولي يستنكر حادثة العنصرية

واستنكر الاتحاد الدولي للدراجات الهوائية، قضية تعرض الدراج الجزائري عز الدين لعقاب، لعبارات عنصرية من المدرب الألماني باتريك موستر، أثناء مُجريات سباق ضد الساعة في أولمبياد طوكيو 2020.

وقال الاتحاد الدولي للرياضة نفسها، في بيان على موقعه الرسمي، إن تصرف المدرب الألماني لا يمت للروح الرياضية والميثاق الأولمبي بصلة، مؤكدا أن الأمر مرفوض تماما، لأن العنصرية لا مكان لها إطلاقا في الرياضة.

وكشفت الهيئة الدولية ذاتها، في بيان رسمي آخر، توقيف التقني الألماني باتريك موستر تحفظيا، بعد ثبوت تلفظه بكلمات عنصرية في نهائي سباق ضد الساعة، دون ذكر اسم البطل الجزائري عز الدين لعقاب.

وأكد البيان أن عقوبة الإيقاف التحفظي في حق باتريك موستر، ليست نهائية، وأن اللجنة الأولمبية الدولية، هي الأخرى ستنظر في القضية وستصدر أحكامها النهائية.

وجدد الاتحاد الدولي لرياضة الدراجات الهوائية، في ختام بيانه، رفضه القاطع لكل أشكال العنصرية، حفاظا على روح المنافسة المبنية على الاحترام والتقدير بين الجميع، في رياضة الدراجات الهوائية.

وتعود حيثيات قضية العنصرية ضد عز الدين لعقاب، إلى توجيه المدرب باتريك موستر تحفيزا لدراجه الألماني في نهائي سباق ضد الساعة، بقوله: “هيا الحق براكب الإبل.. هيا الحق براكب الإبل”، في إشارة منه للدراج لعقاب.

وأثارت القضية جدلا كبيرا في منصات التواصل الاجتماعي، وفي وسائل الإعلام المحلية والعربية والعالمية، حيث تضامن الغالبية مع عز الدين لعقاب، ونددوا بتعرضه للعنصرية، مؤكدين أن الأمر يتنافى ومبادئ الميثاق الأولمبي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.