الرئيسية » رياضة » لعقاب يرد على تعرضه للعنصرية ويُجبر الألمان على القيام بخطوة مهمة

لعقاب يرد على تعرضه للعنصرية ويُجبر الألمان على القيام بخطوة مهمة

لعقاب يرد بقوة على تعرضه للعنصرية ويُجبر الألمان على القيام بخطوة مهمة

رد الدراج الجزائري عز الدين لعقاب على تعرضه لإساءة عنصرية، من قبل مدرب منتخب ألمانيا للدرجات الهوائية، خلال مشاركته في سباق ضد الساعة، في الألعاب الأولمبية 2020 بطوكيو.

وجاء رد البطل الجزائري عز الدين لعقاب، عبر تغريدة كتبها باللغة الإنجليزية على حسابه الشخصي في تويتر، ردا منه على عبارات المدرب الألماني العنصرية.

وكتب الدراج الجزائري في تغريدته: “حسنا، لا يوجد سباق للجمال في الألعاب الأولمبية، لهذا السبب جئت لركوب الدراجات، على الأقل كنت موجودا في طوكيو 2020”.

تضامن عالمي مع لعقاب

وحازت تغردية عز الدين لعقاب على إشادة وتضامن كبيرين، من ناشطين جزائريين وعرب وحتى من مختلف جنسيات العالم، خاصة وأنه كتبها باللغة الإنجليزية، الأكثر تداولا بين شعوب المعمورة.

ونند غالبية المعلقين على التغردية ذاتها، بتعرض لعقاب للعنصرية من التقني الألماني باتريك موستر، الذي قال لدراجه أثناء السباق: “هيا الحق براكب الإبل.. هيا الحق براكب الإبل”، في إشارة منه للدراج عز الدين لعقاب.

وأكد الناشطون من خلال تعليقاتهم على تغريدة لعقاب، أنه لا مكان للعنصرية في منافسات الألعاب الأولمبية، وحتى في العالم بأسره، داعين المدرب الألماني للاعتذار، وقائلين بوجوب تسليط عقوبات قاسية عليه.

الألمان يُجبرون على الاعتذار

 وأجبرت تغريدة عز الدين لعقاب وبيان الاتحادية الجزائرية للدراجات الهوائية، الألمان على الاعتذار، في مقدمتهم الاتحاد الألماني للرياضة ذاتها، الذي أكد وجوب تقديم باتريك موستر لاعتذار إلى الدراج الجزائري.

واستنكر المدير الرياضي للاتحادية الألمانية للدراجات الهوائية، توجيه مدربهم لعبارات عنصرية، للدراج عز الدين لعقاب أثناء مُجريات السباق.

وأكد الاتحاد الألماني ذاته، على موقعه الرسمي، أنه يُساند القيم الأولمبية واللعب النظيف وقيم التسامح، مؤكدا أنه سيجتمع بالمدرب بارتيك موستر بشأن القضية.

وبعد الصخب الافتراضي والإعلامي الذي سببته قضية تعرض لعقاب للعنصرية، قدم المدرب الألماني باتريك موستر بدوره اعتذاره للدراج الجزائري، متأسفا على توجيه تلك الكلمات العنصرية له أثناء السباق.

وأكد مدرب المنتخب الألماني في تصريحات لقناة “زي دي أف” الألمانية، أنه يعتذر بشدة على كل ما بدر منه، قائلا إنه لا يمكنه إلا الاعتذار، ومعترفا أن الأمر ليس جيدا تماما بالنسبة له كونه ناخبا وطنيا.

وأضاف المتحدث ذاته، أن الرياضة في غالب الأحيان تجرفك وراء عواطفك، التي قد لا تُوظف في مكانها الصحيح في بعض المرات.

وسلطت اللجنة الأولمبية الدولية والاتحاد الدولي للدراجات الهوائية عقوبة الإيقاف المؤقت على مدرب المنتخب الألماني باتريك موستر، في انتظار مثوله أمام لجنة الأخلاقيات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.