الرئيسية » الأخبار » لعمامرة يجدد موقف الجزائر الداعم لحل ليبي – ليبي

لعمامرة يجدد موقف الجزائر الداعم لحل ليبي – ليبي

لعمامرة في القاهرة للمشاركة في أشغال مجلس الجامعة العربية

قال وزير الشؤون الخارجية والجالية الوطنية بالخارج، رمطان لعمامرة، اليوم الاثنين، إن حل الأزمة الليبية سيكون عبر الحوار الليبي الليبي.

وجدد لعمامرة، لدى افتتاحه أشغال الاجتماع الوزاري لدول الجوار الليبي، موقف الجزائر الذي يؤكد على أن الحل في ليبيا لا يمكن أن يكون إلا عبر مسار ليبي ليبي.

ويرى رئيس الدبلوماسية الجزائرية، أن الوضع الراهن يفرض على دول الجوار تضامنا كاملا مع الشعب الليبي.

ولفت المسؤول ذاته إلى أن المؤتمر الذي تحتضنه الجزائر جاء لدعم ليبيا والشعب الليبي للخروج من الأزمة التي يعيشها.

وأكد رمطان لعمامرة أن المساعي مستمرة لحلحلة الأزمة الليبية ومنع التدخلات الأجنبية في الشأن الليبي.

 

ليبيا تثمن الدور الجزائري

وقدمت وزيرة الخارجية الليبية، نجلاء المنقوش، تشكراتها للجزائر على الجهود المبذولة التي تقوم بها في إطار حل الأزمة الليبية.

وثمنت المنقوش في كلمة لها، خلال المؤتمر، موقف الجزائر الداعم لبلادها.

ودعت المتحدثة المجتمعين إلى حضور مؤتمر تشاوري سيعقد قريبا في ليبيا بحضور الأمم المتحدة ودول جوار ليبيا وبعض الدول الصديقة لمناقشة الملف.

 

الجامعة العربية تدعو الأطراف الليبية للتوافق

من جهته أكد الأمين العام لجامعة الدول العربية، أحمد أبو الغيط، أن الأطراف الليبية أمام حتمية التوافق على قاعدة دستورية للانتخابات المقبلة، لأن الشعب الليبي يعلق آمالا كبيرة على هذا الاستحقاق.

من جهته وقال أبو الغيط، الاثنين، في كلمته خلال اجتماع دول جوار ليبيا الذي تحتضنه الجزائر، إن الشعب الليبي يعلق أمالا كبيرة على الانتخابات للخروج من الأزمة، وهو ما يحتم على الأطراف الليبية التوافق على قاعدة دستورية للانتخابات المقبلة.

وأضاف أبو الغيط أن خروج المرتزقة والقوات الأجنبية من ليبيا ضروري ولازم، داعيا إلى توحيد المؤسسات الليبية وفي مقدمتها المؤسسات العسكرية والأمنية كونها أحد أهم ركائز العملية الانتقالية في ليبيا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.