span>لم تُلغي الخيار العسكري.. نيجيريا تكشف موقف “إيكواس” من الوساطة الجزائرية في النيجر أميرة خاتو

لم تُلغي الخيار العسكري.. نيجيريا تكشف موقف “إيكواس” من الوساطة الجزائرية في النيجر

ردّت نيجيريا، على قبول نيامي، وساطة الجزائر لحلّ الأزمة في النيجر.

وقال وزير خارجية نيجيريا، يوسف مايتاما توقار، عبر تلفزيون “فرانس 24“، إن أبوجا ترحّب بالجهود الدبلوماسية الساعية للخروج من الأزمة، بما في ذلك الجهود الجزائرية.

وأضاف: “الجزائر دولة إفريقية، نمتلك معها علاقات وثيقة، ومنظمة “إيكواس” تجمعها علاقات ممتازة بالجزائر التي تمتلك حدودا مع النيجر، ولذلك نرحّب بإيجابية بالوساطة الجزائرية”.

ولمّح المتحدث إلى ضرورة التنسيق مع “إيكواس” فيما يخصّ أي مبادرة سياسية لحلّ الأزمة النيجرية.

وعن الخيار العسكري، أكد رئيس الدبلوماسية النيجيرية، أنه مازال قائما، لكنه ليس الخيار الوحيد المطروح.

وبخصوص رفض إدارة بايدن الخيار العسكري، قال توغار، إن، دول مجموعة ” إيكواس”، دول ذات سيادة ولا تتلقى أوامر من أي طرف.

وتأتي هذه التصريحات في وقت يُجمع فيه مراقبون على أن فرنسا تقف وراء دفع “إيكواس” بالخيار العسكري لحلّ الأزمة.

وسبق للجزائر أن شدّدت على رفضها القاطع لأي تدخل عسكري في النيجر لما له من مآلات خطيرة على أمن واستقرار المنطقة، مدعمة موقفها بما نجم عن التدخل العسكري في ليبيا.

وقاد وزير الشؤون الخارجية والجالية الوطنية، أحمد عطاف، زيارة إلى نيجيريا وغانا والبنين، وهي أبرز دول مجموعة “إيكواس”، أين رافع على أهمية الخيار الدبلوماسي.

وأعلنت الخارجية الجزائرية، مطلع الأسبوع الجاري، قبول نيامي بالوساطة الجزائرية.

ومن المرتقب أن يطير عطاف إلى نيامي للتباحث مع جميع الأطراف المعنية.

شاركنا رأيك