الرئيسية » الأخبار » لوكال.. “السكوار” فضاء لتبييض الأموال

لوكال.. “السكوار” فضاء لتبييض الأموال

لوكال.. "السكوار" فضاء لتبييض الأموال

وصَف وزير المالية محمد لوكال سوق “السكوار” لتحويل العملة، بفضاء لتبييض الأموال وتضخيم الفواتير، ووعدّ بالقضاء على هذه الظواهر.

وأوضح لوكال، مساء اليوم الخميس، خلال رده على أسئلة نواب المجلس الشعبي الوطني، أن نشاط مكاتب الصرف لن يتضمن بيع العملة الصعبة مقابل الدينار للجزائريين المقيمين في الداخل، -المكاتب لم تنشأ بعد-، مضيفا أن هذه المكاتب لا فائدة ترجى منها في ظل وجود السوق الموازية.

وكشف وزير المالية عن إعفاء السيارات المستعملة أقل من3  سنوات، من الضريبة على القيمة المضافة “tva” عند استيرادها من البلد المصنع، بينما تٌقيّم جمركتها بالعملة الصعبة، وتدفع بالدينار حسب سعر الصرف الرسمي، لتخفيف العبء على المواطنين.

كما أوضح الوزير أن إجبارية تبرير مصدر الأموال بالعملة الصعبة عند دخول الجزائر خاص بالأجانب فقط، حسب ما تضمنته المادة 72 من التعليمة 16/02 في قانون مالية 2016.

وفي رده على انشغالات النواب المتعلقة باللجوء إلى الاستدانة الخارجية، أكد المتحدث ذاته أن الحكومة ستعتمدها في حالة تمويل المشاريع الاستراتيجية المنتجة للثروة فقط.

وأوضح أن مديونية الجزائر الخارجية تمثل أقل من 1 بالمائة من الناتج الخام أي 0.78 بالمائة، أما الدين الداخلي يمثل أقل من 40 بالمائة، على عكس الدول المجاورة حيث تخطت 140 بالمائة بالنسبة للمغرب         و 130 بالمائة لتونس.

الوسوم: