الرئيسية » الأخبار » ليبيا تدعو لاجتماع اتحاد المغرب العربي لدراسة قطع العلاقات بين الجزائر والمغرب

ليبيا تدعو لاجتماع اتحاد المغرب العربي لدراسة قطع العلاقات بين الجزائر والمغرب

جون كلود غاكوسو يؤكد في لقاء مع لعمامرة أنّ التدخلات الأجنبية في ليبيا تعيق مسار الحل

أعربت ليبيا عن أسفها لإعلان الجزائر قطع العلاقات مع المغرب، بعد سلسلة من التوترات في العلاقات بين البلدين في الفترة الأخيرة، داعية لاجتماع لدول اتحاد المغرب العربي على خلفية الأزمة.

وجاء في بيان للخارجية الليبية، والتي ترأس الدورة الحالية لوزراء خارجية اتحاد المغرب العربي، “نعرب عن عميق أسفنا لما آلت إليه العلاقات بين الجزائر والمغرب”​​​.

ودعا البيان الدولتين إلى ضبط النفس وعدم التصعيد، والتمسك بالمبادئ والأهداف المشتركة التي أسس من أجلها اتحاد المغرب العربي خدمة لتطلعات الشعوب.

وتابع البيان “تدعو رئاسة اتحاد المغرب العربي أعضائه إلى عقد اجتماع على هامش اجتماع مجلس جامعة الدول العربية على مستوى وزراء الخارجية الذي سيعقد في القاهرة خلال الفترة من 7 إلى 9 سبتمبر القادم”.

وتحتضن الجزائر اجتماعا وزارية لدول جوار ليبيا، يومي 30 و31 من شهر أوت الجاري، حيث سينعقد الاجتماع على مستوى وزراء خارجية كل من الجزائر ومصر وتونس والسودان والتشاد والنيجر، فيما يرجح مشاركة ممثلين عن الأمين العام للأمم المتحدة والاتحاد الإفريقي.

وكشفت بعض المصادر الإعلامية، أن الاجتماع الهام الذي سيقتصر على دوار الجوار الليبي، خاصة في ظل الخطوات المتسارعة للمجتمع الدولي لتنفيذ التسوية السياسية التي تمت مؤخرا بين الفرقاء في الأزمة الليبية وعلى رأسها إخراج جميع المليشيات والمرتزقة الأجانب.

وسبق لوزير الخارجية رمطان لعمامرة أن ناقش هذا الاجتماع مع نظرائه من الدول المعنية، حسب قناة الشروق نيوز، بالإضافة إلى ممثلين أممين وفاعلين دوليين على غرار كاتب الدولة الأمريكي أنتوني بلينكن ووزير خارجية تركيا مولود شاوش أوغلو، كما سيناقش الموضوع مع نظيره الروسي سيرغي لافروف.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.