الرئيسية » رياضة » ليفربول يُداوي جراحه محليّا بتخطيه لايبزيغ الألماني أوروبيا

ليفربول يُداوي جراحه محليّا بتخطيه لايبزيغ الألماني أوروبيا

ليفربول يُداوي جراحه محليّا بتخطيه لايبزيغ الألماني أوروبيا

داوى نادي ليفربول الإنجليزي جراحه التي تعرض لها محليا، بسبب الخسائر المتتالية في الدوري الإنجليزي الممتاز، بفوزه على مُضيفه نادي لايبزيغ الألماني بثنائية نظيفة، في الدور ثمن النهائي، من منافسة دوري أبطال أوروبا، سهرة أمس الثلاثاء.

وجاء فوز نادي ليفربول بفضل ثنائي من أفضل لاعبي الكرة الإفريقية حاليا، نجم المنتخب المصري محمد صلاح، وقائد المنتخب السنغالي ساديو ماني.

وبعد انتهاء شوط المباراة الأول بلا غالب ولا مغلوب، حرّك الفرعون المصري محمد صلاح، عداد نتيجة المباراة، بتسجيله الهدف لناديه ليفربول في الدقيقة الـ53.

وضاعف قائد كتيبة “أسود الترنغا” ساديو ماني النتيجة للنادي الإنجليزي، بعدما أضاف الهدف الثاني في الدقيقة الـ58، ليرفع من أسهم فريه “الريدز” في بلوغ الدور ربع النهائي، لأعرق المنافسات الأوروبية “الشامبيونز ليغ”.

وبهذه النتيجة خفّف أشبال المدرب الألماني يورغن كلوب، من صدمة ثقل الهزائم الثلاثة المتتالية، التي تعرضوا لها في منافسة الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم.

وكان زملاء محمد صلاح قد استهلوا سلسلة نتائجهم السلبية، أمام برايتون، عندما خسروا بهدف نظيف في الجولة الـ22، قبل أن ينهاروا برباعية لواحد في قمة الأسبوع الـ23، أمام رياض محرز ورفاقه، لتأتي الخسارة أمام ليستر سيتي بثلاثية لواحد، بمثابة الخطوة التي عقّدت من مهمتهم في الدفاع عن لقب الموسم الماضي.

وستكون منافسة دوري أبطال أوروبا، القشة التي قد يتعلق بها التقني الألماني يورغن كلوب ولاعبوه، في حال واصل أشباله الترنح محليا، وواصلوا الابتعاد عن المراكز الأولى في سباق المنافسة على لقب “البريمر ليغ” هذا الموسم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.