الرئيسية » الأخبار » مؤتمر برلين يقترح “المصالحة الوطنية الجزائرية” كحل للأزمة الليبية

مؤتمر برلين يقترح “المصالحة الوطنية الجزائرية” كحل للأزمة الليبية

مؤتمر برلين يقترح "المصالحة الوطنية الجزائرية" كحل للأزمة الليبية

أشاد مؤتمر برلين 2 حول ليبيا المنعقد يوم أمس في مخرجاته، بالدور الهام للجزائر في حل الأزمة الليبية، وأبدى المشاركون في المؤتمر استعدادهم لتبادل تجربة “المصالحة الوطنية” مع ليبيا.

والجدير بالذكر أن الجزائر هي البلد الوحيد الذي نال هذه الإشادة وذكر اسمه في قائمة التوصيات التي خرج بها المؤتمر.

وناقش مؤتمر”برلين 2″ حول ليبيا، تقييم الأوضاع  في ليبيا  والتقدم المحرز في تنفيذ الالتزامات المتخذة في مؤتمر “برلين1” المنعقد شهر جانفي المنصرم.

ومن مخرجات المؤتمر، الدعوة إلى خروج القوات الأجنبية والمرتزقة من ليبيا.

ويذكر أن رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون، قد أكد أن ليبيا خط أحمر، وبأن الجزائر كانت ستتدخل بصفة أو بأخرى لكي لا تكون طرابلس أول عاصمة مغاربية وإفريقية تحتلها المرتزقة.

وشدد وزير الشؤون الخارجية صبري بوقدوم خلال كلمة ألقاها على هامش  أشغال الملتقى على ضرورة التحضير الجيد لانتخابات 24 ديسمبر المقبل وعلى أهمية توحيد المؤسسات الوطنية الليبية، خاصة تلك المتعلقة بالدفاع والأمن .

وأعرب بوقدوم عن قلق الجزائر إزاء الانتهاكات المستمرة لحظر الأسلحة الذي تفرضه الأمم المتحدة بالإضافة إلى التأخر في انسحاب القوات الأجنبية المسلحة.

وأكد الوزير، على أهمية تحقيق المصالحة الوطنية لضمان الاستقرار في ليبيا والحفاظ على وحدتها.

وفي هذا الصدد، أشاد ممثل الحكومة الجزائرية بجهود مجلس الرئاسة الليبي التي أفضت إلى إنشاء مفوضية عليا للمصالحة الوطنية، مشيرا إلى أن الجزائر لن تدخر جهدا لضمان نجاح العملية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.