span>مالي تعلّق على الجهود الجزائرية لإرساء السلم في المنطقة أميرة خاتو

مالي تعلّق على الجهود الجزائرية لإرساء السلم في المنطقة

علّقت باماكو على الجهود التي تبذلها الجزائر من أجل إرساء السلم والاستقرار في منطقة الساحل الإفريقي.

وأشاد وزير الخارجية المالي عبد اللاي ديوب، الالتزام الشخصي الذي يقوم به رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون لصالح السلم في مالي.

وأعرب عبد اللاي ديوب عن تقدير مالي شعبا ودولة للتضامن المُعلن عنه من طرف الجزائر.

يذكر أن وزير الخارجية والجالية الوطنية رمطان لعمامرة أجرى أمس الأحد محادثات مع نظيره المالي، حول تعزيز علاقات الأخوة والتعاون بين الدولتين وآفاق الدفع بتنفيذ اتفاق السلام والمصالحة في مالي، ضمن إطار عملية الجزائر.

وكان رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون، قد دعا في آخر ظهور إعلامي له، للعودة إلى الشرعية في أقرب وقت ممكن، وإعادة الكلمة إلى الشعب المالي.

وأكد رئيس الجمهورية، في وقت سابق، استعداد الجزائر الدائم لمرافقة الأشقاء الماليين في مسار استتباب الأمن والسلم ودعم العملية الديمقراطية.

وجدّدت الجزائر، عقب الاجتماع رفيع المستوى الذي جمع الأطراف المالية، استعدادها الكامل لدعم الجهود التي تبذلها الأطراف المالية بشكل مشترك لتسريع تنفيذ اتفاق السلام والمصالحة، في إطار المسؤوليات التي تتولاها نيابة عن المجتمع الدولي.

وعبّرت عن ارتياحها لانعقاد الاجتماع الثاني رفيع المستوى لصناع القرار والذي شاركت فيه حكومة جمهورية مالي، وجميع الحركات الموقّعة على اتفاق السلام والمصالحة في إطار عملية الجزائر.

ورحّبت، بالتزام السلطات المالية العليا وكبار قادة الحركات الموقّعة على الاتفاق.

ملخص أسبوعي لأهم أحداث الأسبوع

سنرسل لك ملخصا أسبوعيا عن أهم الأخبار والأحداث مباشرة إلى بريدك الإلكتروني

شاركنا رأيك