span>“ما قاله برناوي كذب وافتراء”.. روراوة يرد على اتهامه بمحاولة تنحية بلماضي عبد الخالق مهاجي

“ما قاله برناوي كذب وافتراء”.. روراوة يرد على اتهامه بمحاولة تنحية بلماضي

خرج رئيس الاتحادية السابق محمد روراوة عن صمته، بعد الاتهامات الثقيلة التي وجهها له وزير الشباب والرياضة السابق عبد الرؤوف سليم برناوي، الأسبوع الماضي.

ونفى محمد روراوة في تصريحاته لموقع “دي زاد نيوز”، كل التهم التي وجهها له الوزير السابق برناوي، لدى نزوله ضيفا على برنامج “60 دقيقة حقيقة” في قناة “الشروق نيوز”.

 وكشف رئيس الاتحاد الجزائري لكرة القدم سابقا، اندهاشه من تصريحات وزير الشباب والرياضة السابق، قبل أن يوجه بدوره اتهاما لعبد الروؤف سليم برناوي.

ووجه روراوة تهمة الكذب للوزير السابق قائلا: “لقد كذب برناوي على الرأي العام، وكان الأجدر به احترام واجب التحفظ”، في اتهام خطير آخر لوزير الشباب والرياضة سابقا.

وأكد المتحدث أنه كلم برناوي لما كان وزيرا، للفت انتباهه إلى عدم شرعية الجمعية العامة الانتخابية للاتحادية الجزائرية لكرة القدم التي عقدت في عام 2017، على حد ما جاء في الموقع السابق.

ونفى محمد روراوة نفيا قاطعا أن يكون قد كلم عبد الرؤوف برناوي، للحديث معه عن الناخب الوطني جمال بلماضي، مجددا التأكيد على أن كل ما قاله الوزير السابق كذب وافتراء.

وتساءل رئيس هيئة “فاف” حول ما إذا كانت خرجة برناوي التي هاجمه فيها، جاءت كمناورة منه للبحث عن منصب جديد في الاتحاد الجزائري للعبة أو غيرها، على حد قوله.

وختم من كان يطلق عليه “الرجل الحديدي” في هيئة “فاف” قائلا: “كلام برناوي لا يليق بمسؤول سابق في الدولة الجزائرية.. حسبي الله ونعم الوكيل”.

وكان برناوي قد اتهم روراوة في تصريحاته لبرنامج “60 دقيقة حقيقة، بأنه اتصل به في 2019، وطلب منه تنحية الناخب الوطني جمال بلماضي ورئيس “فاف” وقتها خير الدين زطشي.

وقال برناوي إن الأمر كاد يعصف ببيت في المنتخب الجزائري، الذي كان يخوض وقتها نهائيات منافسات كأس أمم إفريقيا مصر 2019.

شاركنا رأيك