الرئيسية » الأخبار » مجلس قضاء العاصمة.. لوح يتورط مجددا والإبقاء على فرعون رهن الحبس المؤقت

مجلس قضاء العاصمة.. لوح يتورط مجددا والإبقاء على فرعون رهن الحبس المؤقت

ثلاثة تهم جنائية في مواجهة وزير العدل الأسبق طيب لوح

رفضت غرفة الاتهام بمجلس قضاء العاصمة الإفراج عن وزيرة البريد وتكنولوجيا الإعلام سابقا إيمان هدى فرعون.

كما أيدت غرفة الاتهام بمجلس قضاء العاصمة، عشية أمس، طلبات تمديد الحبس الاحتياطي لكل من وزير العدل الأسبق الطيب لوح والإخوة كونيناف المتابعين في قضية واحدة.

وجاء هذا الإجراء بهدف استكمال إجراءات التحقيق أمام قاضي القطب بمحكمة سيدي أمحمد.

فيما رفض مجلس قضاء العاصمة طلبات الإفراج عن الواليين الأسبقين لولايتي البليدة وبجاية، والمدعوان بوريشة حميد وولد صالح زيتوني.


التهم

للإشارة، فإن الوزيرة السابقة هدى فرعون تتواجد في الحبس المؤقت منذ ديسمبر 2020.

وجاء هذا القرار بحقها بعد توجيه تهم لها تتعلق بالفساد ومنح امتيازات غير قانونية لشركة “موبيلينك” المملوكة للإخوة كونيناف.

كما تتابع فرعون أيضا بتُهم منح امتيازات غير مبررة وتبديد أموال عمومية وإساءة استغلال الوظيفة.

لوح يتورط من جديد

بالمقابل، كشف موقع النهار استنادًا لمصادر خاصة، أن الطيب لوح تورط في قضية جديدة مع الإخوة كونيناف.

وتتعلق هذه القضية بتهم سوء استغلال الوظيفة وعرقلة السير الحسن للعدالة.

ويجري التحقيق بشأنها حاليا بالقطب الجزائي المتخصص في قضايا الفساد بمحكمة سيدي أمحمد.

رفض الإفراج عن واليين سابقين

كما نسبت الغرفة الجزائية تهما للواليين الأسبقين لولايتي بليدة وبجاية، تتعلق أساسا بإساءة استغلال الوظيفة.

فيما يتابع الواليان أيضا بتهمة منح امتيازات غير مستحقة، وهي أفعال ارتكباها خلال توليهما لمنصبيهما.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.