الرئيسية » الأخبار » مجلس قضاء العاصمة يؤكد أنّ قضية اغتيال جمال مخطط لها من قبل جهات أجنبية لهذه الأسباب

مجلس قضاء العاصمة يؤكد أنّ قضية اغتيال جمال مخطط لها من قبل جهات أجنبية لهذه الأسباب

مجلس قضاء العاصمة يؤكد أنّ قضية اغتيال جمال مخطط لها من قبل جهات أجنبية لهذه الأسباب

كشفت التحقيقات التي فتحتها العدالة الجزائرية أنّ عملية اغتيال الشاب جمال مخطط له مسبقا، حسب ما أعلن عنه النائب العام لدى مجلس قضاء العاصمة.

كما أكّد النائب العام لدى مجلس قضاء العاصمة سيد أحمد مراد أن التحقيقات التي أجريت في قضية الاغتيال كشفت تورط العامل الأجنبي في الجريمة.

وأكّدت التحقيقات وجود دور للعنصر الأجنبي في التدبير والتخطيط وترويج الجريمة لتأجيج النفوس وإثارة الهلع وضرب الاستقرار، إلى جانب وجود تأطير ممنهج للعناصر المنتمية للماك خلال الواقعة بحسب ما أكدته المعطيات التقنية.

في حين قال النائب العام إنّ الضحية جمال بن سماعين بريء من التهم التي كان المتورطون في القضية يحاولون إلصاقها به، حيث كان الشاب المغدور متواجد بالمنطقة بنية المساعدة على إخماد النيران.

كما كشف النائب العام لدى مجلس قضاء الجزائر سيد أحمد مراد انتماء 24 شخصا من المتورطين في جريمة اغتيال الشاب جمال بن سماعين إلى حركة التنظيم الإرهابي “الماك”.

وأفاد بتحديد الجهات المختصة لهوية 29 شخصا متورطا في حادثة اغتيال جمال بن سماعين، في حالة فرار.

كما أكّد إلقاء القبض على 88 شخصا في قضية مقتل جمال بن سماعين، أودع منهم 83 شخصا مهم الحبس المؤقت.

وأعلن النائب حجز عدة أدلة إقناع على غرار صور وفيديوهات بعد إجراء عدة تفتيشات مادية وإلكترونية مكنت من الحصول على عدة معلومات ساعدت على توقيف العديد من المتهمين وتحديد هويتهم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.