الرئيسية » الأخبار » محاكمة هامل وبراشدي تتأجل مرة أخرى

محاكمة هامل وبراشدي تتأجل مرة أخرى

قررت محكمة البليدة، تأجيل محاكمة المدير العام الأسبق للأمن الوطني عبد الغني هامل ورئيس أمن ولاية الجزائر السابق نور الدين براشدي، في قضية كمال شيخي المدعو البوشي إلى الـ25 من شهر جوان القادم.

وأرجعت وسائل إعلام سبب التأجيل إلى تعليق استخراج الموقوفين من المؤسسة العقابية بسبب الظرف الصحي الذي تعيشه البلاد بسبب تفشي فيروس كورونا.

وكانت محكمة البليدة، برمجت اليوم الأحد، ملف المدير العام الأسبق للأمن الوطني عبد الغني هامل ورئيس أمن ولاية الجزائر السابق نور الدين براشدي للمحاكمة في قضية كمال شيخي المعروف بالبوشي المتهم الرئيسي في محاولة إغراق الجزائر بـ7 قناطير من الكوكايين.

ويُتابع المتهمان هامل و براشدي بجنحة سوء استغلال الوظيفة بغرض الحصول على منافع غير مستحقة ذات طابع مهني تتمثل في المحافظة على منصب مدير عام للأمن الوطني أو منصب أعلى بموجب المادة 33 من قانون الوقاية من الفساد ومكافحتهما.

وكان المتهمان قد رفضا في 3 ماي الجاري إجراء المحاكمة عن بعد إثر عرض القاضي على هيئة الدفاع هذا الاقتراح وذلك في إطار إجراءات الحد من انتشار فيروس كورونا تنفيذا لتعليمة وزارة العدل بسبب الظروف الصحية التي تشهدها البلاد.

كما رفض قاضي الجلسة طلبا قدمته هيئة الدفاع عن المتهم براشدي بالإفراج المؤقت عنه.

الوسوم:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.