الرئيسية » الأخبار » انطلاق محاكمة قضية التآمر على سلطتي الدولة والجيش

انطلاق محاكمة قضية التآمر على سلطتي الدولة والجيش

انطلقت قبل قليل محاكمة الجنرالين محمد مدين، المدعو توفيق، وبشير طرطاق، المدعو عثمان، ومستشار الرئيس السابق وشقيقه السعيد بوتفليقة والأمينة العامة لحزب العمال، لويزة حنون، في قضية التآمر على سلطتي الدولة والجيش.

وكانت المحكمة العليا قد نقضت الأحكام الأولى الصادرة في حق المتهمين، التي لا تقل عن 15 سنة لكل متهم، عدا زعيمة حزب العمال، لويزة حنون، التي أُفرج عنها في الاستئناف، بعد أن أمضت عقوبة 9 أشهر لعدم التبليغ عن اللقاء المشبوه.

وحسب مصادر من محيط المحكمة، فقد تغيّب وزير الدفاع الأسبق الجنرال خالد نزار عن الجلسة لأسباب تبقى مجهولة لحد الآن.

وأضافت المصادر نفسها، أنه سُمح بحضور الإعلام عكس الجلسات الأولى، حيث تم اعتماد صحيفتين لم يكشف عن اسميهما ولكن على الغالب هما صحيفة الوطن الفرانكوفونية وصحيفة الخبر الناطقة باللغة العربية.

وطلبت التشكيلة الجديدة للمحكمة العسكرية، أن يحضر عن كل متّهم محام واحد فقط، بحيث يرافع المحامي ميلود براهيمي على الجنرال توفيق وخالد برغل عن السعيد بوتفليقة وخالد بورايو عن بشير طرطاق ومقران آيت العربي عن لويزة حنون.

يذكر أن المحكمة العليا كانت قد قبلت شهر نوفمبر الماضي الطعن بالنقض في قضية التآمر المتابع فيها كل من الجنرالين محمد مدين المدعو توفيق وبشير طرطاق المدعو عثمان ومستشار رئيس الجمهورية السابق عبد العزيز بوتفليقة وشقيقه السعيد والأمينة العامة لحزب العمال لويزة حنون.

 

الوسوم:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.