الرئيسية » رياضة » محرز وفيغولي أساسيان في دوري أبطال أوروبا

محرز وفيغولي أساسيان في دوري أبطال أوروبا

تعثر سهرة الأربعاء الدوليان الجزائريان رياض محرز رفقة ناديه مانشستر سيتي، وسفيان فيغولي رفقة ناديه غلطة سراي، ضمن مجريات الجولة الرابعة من دوري المجموعات لدوري أبطال أوربا.

وشارك المهاجم رياض محرز أساسيا في تشكيلة مدربه غوارديولا كما كان متوقعا، أمام مضيفهم نادي أتالانتا الإيطالي، في المباراة التي لعبت على ملعب جوسيبي مياتزا بمدينة ميلان، ضمن منافسات المجموعة الثالثة، والتي انتهب بالتعادل الإيجابي بهدف في كل شبكة.

وأدى محرز مباراة كبيرة، بمساهمته في العديد من المحاولات على مرمى النادي الإيطالي، وكانت أرقامه مميزة، بتقديمه 87 تمريرة منها 76 صحيحة، إضافة إلى تسديده على المرمى في ثلاث مناسبات، وكسر ثلاث محاولات خطيرة للاعبي أتالانتا، لينال أعلى علامة في كتيبة السيتيزنس قدرت 7.4، وهو ثاني أعلى تنقيط في المبارة حسب موقع “هوسكورد” العالمي.

وغادر رياض أرضية الميدان في الدقيقة 88 تاركا مكانه لزميله المدافع والكر الذي تكلف بحراسة مرمى السيتي بعد طرد الحارس كلاديو وحافظ رفقاء اللاعب الجزائري على صدارة المجموعة برصيد 10، ليقترب رفقاء محرز خطوة من بلوغم مرحلة خروج المغلوب.

سفيان فيغولي

   سفيان فيغولي      

ومن جهته تعرض متوسط ميدان الخضر سفيان فيغولي لخسارة قاسية مع ناديه التركي غلطة سراي أمام صاحب الأرض والجمهور نادي ريال مدريد على معقله سانتياغو بيرنابيو، بسداسية نظيفة، ضمن الجولة الرابعة من منافسات المجموعة الأولى من مسابقة كأس رابطة أبطال أوربا.

ودخل سفيان فيغولي هذا اللقاء أساسيا بعدما منحه مدربه فاتح تيرم الثقة في هذا اللقاء منذ صافرة البداية، ليبدد هذا الأخير كل الأخبار التي راجت مؤخرا حول وجود خلاف بينهما، ورغبة إدارة النادي في التخلص من فيغولي في الميركاتو الشتوي المقبل.

وكانت أدوار الدولي الجزائري أكثر دفاعا، على غرار كل زملائه، الذين لم يقدروا على مجابهة المد الهجومي للنادي الملكي.

ويقبع سفيان فيغولي ورفقاه في ذيل ترتيب المجموعة بنقطة واحدة من تعادل سلبي في مباراة كلوب بروج الروماني ضمن الجولة الأولى.