الرئيسية » رياضة » محرز يكشف ما صادفه في طريقه وصولا للمباراة النهائية لدوري الأبطال

محرز يكشف ما صادفه في طريقه وصولا للمباراة النهائية لدوري الأبطال

محرز يكشف ما صادفه في طريقه وصولا للمباراة النهائية في دوري الأبطال

كشف النجم الجزائري رياض محرز أمورا مثيرة، حدثت له في منافسة دوري أبطال أوروبا الموسم الحالي، رفقة ناديه الإنجليزي مانشستر سيتي، خلال مشوارهم نجو نهائي إسطنبول.

وكشف قائد المنتخب الوطني الجزائري رياض محرز في حوار خص به جريدة “ليكيب” الفرنسية، عن هدفه الرئيس في موعد مدينة إسطنبول يوم السبت 29 ماي المقبل، على ملعب أرضية ميدان ملعب أتا تورك.

وأكد “محارب الصحراء” أن هدفه وهدف كل لاعبي الفريق “الأزرق السماوي”، هو التتويج بلقب دوري أبطال أوروبا في نسختها الحالية.

وأضاف محرز في السياق، أن خسارة نهائي منافسة “التشامبيونز ليغ” أمام نادي تشيلسي واردة جدا، لكنه أكد أن ثقته كبيرة في جميع زملائه، مشيرا إلى إحساس جامح ينتابه بخصوص تحقيق اللقب.

وقال صاحب الـ30 عاما، إن شعور الفوز بدوري الأبطال يُخالجه حاليا، كما حدث له تماما مع المنتخب الوطني الجزائري في منافسة كأس أمم إفريقيا صيف عام 2019، قائلا إن هناك بعض الأمور تحدث مع أي واحد منا، ولا يمكن وصفها.

وبالعودة إلى مسيرته رفقة فريق مانشستر سيتي في دور الأبطال، منذ بداية موسم 2021/2020، فإن رياض محرز أكد أنه آمن كثيرا بقدراته كما كان يفعل دائما.

وأوضح نجم كتيبة “الخضر” أنه كان يملك طموحا كبيرا في المنافسة الأوروبية الموسم الحالي، بالإضافة إلى تفكيره الدائم في زيارة الشباك خلال الدور ربع النهائي أو نصف النهائي، وهو ما حصل أمام نادي بوروسيا درتموند الألماني وبعده باريس سان جيرمان الفرنسي.

وتابع “فنك الصحراء” بقوله إنه كان لاعبا في الفريق الثاني لنادي لوهافر الفرنسي قبل 10 سنوات من الآن، ولكنه اليوم مُقبل على لعب نهائي منافسة دوري أبطال أوروبا، قائلا إنه حقق اليوم كل شيء.

ويعود فضل وصول كتيبة المدرب جوسيب غوارديولا لنهائي دوري أبطال أوروبا، إلى ثلاثية “محارب الصحراء” في مواجهتي ذهاب وإياب محطة نصف النهائي، أمام نادي باريس سان جيرمان الفرنسي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.