الرئيسية » رياضة » محرز يواجه شبحا حقيقيا في منافسة الدوري الإنجليزي الممتاز

محرز يواجه شبحا حقيقيا في منافسة الدوري الإنجليزي الممتاز

محرز يواجه شبحا حقيقيا في منافسة الدوري الإنجليزي الممتاز

عجز النجم الجزائري رياض محرز على هز شباك 07 أندية، ناشطة في الدوري الإنجليزي الممتاز، على مدار سبعة مواسم، قضاها لاعبا في منافسة “البريمر ليغ، بين فريقي ليستر سيتي ومانشستر ستي ناديه الحالي.

وتبقى شباك نادي ليفربول، أكثر شباك مرمى عجز رياض محرز على التسجيل فيها، بعد 11 مواجهة لعبها “محارب الصحراء” ضد الكتيبة الحمراء، في منافسة البطولة الإنجليزية الممتازة لكرة القدم.

ولعب مهاجم المنتخب الوطني الجزائري 848 دقيقة أمام نادي ليفربول، لم يقدر فيها على تسجيل أي هدف، من أصل 11 مباراة، خاض 10 منها أساسيا، كانت آخرها مباراة عشية أمس السبت، لحساب الجولة الـ23 من الدوري الإنجليزي الممتاز.

وتأتي شباك مانشستر يونايتد في الصف الثاني، ضمن قائمة الأندية التي لم يُسجل في شباكها رياض محرز أهدافا، إذا لعب 10 مباريات، دخل في 08 منها أساسيا، بمعدل 676 دقيقة، خالية من تسجيل الأهداف في شباك الغريم التقليدي “الشياطين الحمر”.

ورغم دخول محرز أساسيا في ثلاث مواجهات أمام شيفيلد يونايتد، إلا أن لاعب المنتخب الوطني الجزائري، لم يقدر على هز شباك هذا النادي، طيلة 265 دقيقة.

وحلّت شباك مرمى نادي كوينز بارك رينجرس، في المركز الرابع، ضمن القائمة ذاتها المشكلة لعقدة محرز في الدوري الإنجليزي الممتاز، حيث واجه “ميستر هاتريك” النادي ذاته، في مباراتين دخلهما أساسيا، وشارك فيهما طيلة 150 دقيقة، لكنه فشل في التسجيل عليه.

واستمر عجز “محارب الصحراء” في الانقضاض بأهدافه على مرمى كتيبة “الذئاب” الإنجليزية ولفرهامبتون، في ثلاث مناسبات، دخل في اثنتين منها أساسيا، بمعدل 110 دقيقة لعب.

وكانت شباك نادي فولهام عصية هي الأخرى، على المهاجم الجزائري في 03 مباريات، لعب واحدة منها أساسيا، وفشل في هزّها رغم لعبه لـ108 دقيقة أمام هذا النادي.

ودخل فريق ليدز يونايتد الوافد الجديد لمنافسة “البريمر ليغ”، القائمة السوداء لرياض محرز، إذ عجز على تسجيل أي هدف في مرماه، رغم مشاركته أساسيا في مواجهة وحيدة، لُعبت بتاريخ الـ03 أكتوبر 2020، ضمن مجريات الجولة الـ04 من منافسة الدوري في موسمه الحالي، بعد مشاركته في 77 دقيقة من تلك المباراة.

ويتعرّض رياض محرز الموسم الحالي لانتقادات كثييرة، بسبب “تراجع” مستواه، وهو تكشفه أرقامه في مبارياته الـ22 التي بدأها أساسيا في مختلف المنافسات رفقة كتيبة “السيتي” أنهى 17 منها بلا أهداف ولا تمريرات حاسمة.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.