الرئيسية » رياضة » محرز يُحدث قلقا كبيرا في مدينة مانشستر لأسباب كشفتها الصحافة الإنجليزية

محرز يُحدث قلقا كبيرا في مدينة مانشستر لأسباب كشفتها الصحافة الإنجليزية

محرز محل صراع شديد محرز يُحدث قلقا كبيرا في مدينة مانشستر لأسباب كشفتها الصحافة الإنجليزيةأوروبا

تعيش جماهير نادي مانشستر سيتي الإنجليزي، توترا وقلقا كبيرين مؤخرا، بسبب انتشار أخبار تفيد برغبة نادي برشلونة، في ضم النجم الجزائري رياض محرز، بعد تسريبات صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، القائلة بعزم إدارة نادي فريق “السيتي” على بيع مهاجم “الخضر”.

ونقل موقع “تراسفر ترافن” الإنجليزي، غضب جماهير نادي مانشستر سيتي، الناجم عن أخبار احتمال انتقال النجم الجزائري رياض محرز،  إلى نادي برشلونة الإسباني الموسم المقبل.

ونشر الموقع البريطاني تقريرين مُنفصلين، أشار في عنوان كل واحد منهما، إلى الغضب الكبير لدى أنصار كتيبة “الستيتزنس”، الذي يعيشونه الأسبوع الأخير، بسبب قرار إدارة النادي، القاضي بالاستغناء عن مجموعة من اللاعبين من بينهم محرز.

وزادت حدة غضب الجماهير، يوم أمس الثلاثاء، بسبب تأكيد أحد الصحافيين على قناة إسبانية، مباشرة نادي برشلونة لمفاوضات مع وكلاء أعمال لاعب المنتخب الوطني الجزائري، تحسبا لضمه في سوق الانتقالات الصيفية.

وسارعت صحيفة “ميرور” البريطانية، عبر تقرير مُفصل بخصوص القضية، لتطمين أنصار الفريق وعشاق النجم الجزائري، داعية الجميع إلى عدم القلق بشأن مستقبل رياض محرز رفقة نادي مانشستر سيتي.

وقالت الصحيفة البريطانية “ميرور” إن كل الأخبار المُتداولة القائلة بتخلي الإدارة عن خدمات محرز، وقرب انتقاله إلى نادي برشلونة الإسباني، مجرد شائعات، مؤكدة أن كل المؤشرات الحالية توحي إلى مواصلته مع النادي “الأزرق السماوي” الموسم المقبل.

وذكّرت صحيفة “ميرور” بتصريحات قائد منتخب “محاربي الصحراء” في الندوة الصحفية، بعد مباراة منتخب مالي، حيث قال محرز إنه لا يوجد حاليا أي جديد بخصوص مستقبله مع فريقه الإنجليزي.

وأكد رياض محرز في تصريحاته، أمام وسائل الإعلام بملعب البليدة، سعادته الكبيرة مع ناديه مانشستر سيتي، قائلا إنه سيبقى لاعبا في صفوفه الموسم القادم.

وكان “ميستر هاتريك” قد كشف في تصريحات صحفية سابقة، رغبته في إنهاء مشواره الكروي بإنجلترا، حتى لو غادر فريقه الحالي “السيتي”.

وقالت الصحيفة البريطانية إن إدارة نادي مانشستر سيتي، تُفكر حاليا في مستقبل ومصلحة الفريق، لذلك لن تُقدم على بيع نجمها الجزائري رياض محرز، ولا زميله الألماني إلكاي غوندوغان.

واعتبرت “ميرور”، أن مصلحة النادي تنحصر في الإبقاء على محرز لمواسم أخرى، بما أنه توهج في موسم 2021/2020، وقاد النادي للتتويج بلقب الدوري الإنجليزي الممتاز وكأس الرابطة الإنجليزية لكرة القدم.

وفي السياق ذكّرت الصحيفة البريطانية ذاتها، بالمساهمة الكبيرة لصاحب الـ30 عاما، في بلوغ “السيتيزنس” نهائي منافسة دوري أبطال أوروبا لأول مرة في التاريخ.

وفنّد الصحافي الجزائري سعيد فلاك بدوره، في منشور على حسابه الشخصي في فيسبوك، أخبار مفاوضات “البارصا” مع وكيل أعمال محرز، مؤكدا أنها لا تعدو كونها مجرد شائعات، مستندا إلى مكالمة هاتفية أجراها مع وكيل الأعمال ذاته.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.