الرئيسية » الأخبار » محكمة الاحتلال الصهيوني ترفض تلقي اليهود المغاربة لتعويضات قانون الاضطهاد النازي

محكمة الاحتلال الصهيوني ترفض تلقي اليهود المغاربة لتعويضات قانون الاضطهاد النازي

قالت المحكمة العليا للاحتلال الصهيوني، إن اليهود المغاربة الذين عانوا من معاداة السامية خلال الحرب العالمية 2 لا يحق لهم الحصول على تعويضات مثل الناجين من الهولوكوست.

وحسب ما نقله موقع “فرانس 24″، فإن قانون الاضطهاد النازي للاحتلال الإسرائيلي ينص على أن “الذين عانوا من مشاكل صحية نتيجة للاضطهاد النازي خلال الهولوكوست، سيحصلون على مزايا وتعويضات”.

ووفق المصدر ذاته، فإن “الحرمان من الحريات والقيود المفروضة على اليهود المغاربة أثناء الحرب لم تستوف الشروط المنصوص عليها في القانون”.

وأوضح القضاة نيل هندل وديفيد مينتز ويوسف إلرون بالمحكمة العليا، أن “المعاناة التي تعرض لها اليهود في المغرب خلال الحرب العالمية الثانية كانت نتيجة الضغط الذي مارسه نظام فيشي الفرنسي على الحكومة المغربية لتطبيق قوانين معادية للسامية”.

وأشاروا القضاة إلى أن “الأذى الذي عانى منه اليهود المغاربة كان اقتصاديًا في الأساس ومحدودًا إلى حد كبير بقدرتهم على الاندماج في القوى العاملة، والحصول على تعليم خارج الجالية اليهودية واختيار مكان إقامتهم”.

والملاحظ أن قرار المحكمة القاضي بأن لا حق لليهود بالتعويضات، قابله احتجاج المحامي، دافيد يديد، إذ قال إن “الدولة تميز ضد ضحايا النظام النازي لاعتبارات تتعلق بالميزانية” مشيرا إلى أنه كان يفكر في تقديم طلب لعقد جلسة استماع أخرى حول هذه المسألة مع لجنة أكبر من القضاة.

وتجدر الإشارة، إلى أن العلاقات بين المغرب والاحتلال الصهيوني تشهد تطورا وتقاربا في الآونة الأخيرة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.