الرئيسية » الأخبار » محكمة بومرداس: إدانة هامل بـ12 سنة سجنا ونجله بـ3 سنوات

محكمة بومرداس: إدانة هامل بـ12 سنة سجنا ونجله بـ3 سنوات

أحكام جديدة في حق عبد الغاني هامل و"الابنة المزعومة لبوتفليقة"

أدانت محكمة الجنح لبومرداس، مساء اليوم الخميس، المدير العام للأمن الوطني الأسبق، هامل عبد الغني، بـ12 سنة سجنا نافذا، في قصية تحويل عقار فلاحي بتيبازة.

وأدانت المحكمة نفسها التي دمجت قضيتين في قضية واحدة نظرا لترابط وتداخل الوقائع فيما بينهما وإستناد القضية إلى شكوي واحدة حسب توضيحات رئيسة الجلسة، كل من الوالي السابق لتيبازة قاضي عبد القادر والوالي السابق للولاية نفسها العياضي مصطفى بـ10 سنوات سجنا نافذا  لكل واحد منهما.

وأدانت المحكمة المتهم “شفيق الهامل” إبن المدير العام السابق للأمن الوطني بـ3 سنوات سجنا نافذا ووزير المالية السابق حجي بابا عمي بـ4 سنوات سجنا مع وقف التنفيذ، ورئيس أمن الولاية السابق لتيبازة جاي جاي سليم بـ3 سنوات سجنا نافذا.

و سلطت  المحكمة في القضية نفسها عقوبة 5 سنوات سجنا نافذا في حق مدير أملاك الدولة السابق لنتيبازة بوعمرارين علي،  وسنتين سجنا نافذا في حق حدو  عبد الرزاق المدير السابق لمديرية المناجم والصناعة بنفس الولاية وبوعمامة محمد المحافظ العقاري السابق بالقليعة بنفس الولاية وسنة سجنا نافذا ضد زراد عبد الحكيم مستثمر خاص.

وبرأت المحكمة المدير العام الحالي لأملاك الدولة خزناجي جمال من كل التهم المنسوبة إليه في القضية.

وتتعلق مجمل التهم المنسوبة إلى المتهمين في القضية بتغيير الطابع الفلاحي لأرض مصنفة فلاحية أو ذات وجهة فلاحية وتبديد أملاك عمومية وإساءة استغلال الوظيفة واستغلال النفوذ والاستفادة من سلطة وتأثير أعوان الدولة من أجل الزيادة في الأسعار وتعديل نوعية المواد والخدمات أو أجال التسليم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.