الرئيسية » الأخبار » محكمة تيبازة تؤجل قضية “البوشي” للمرة الرابعة

محكمة تيبازة تؤجل قضية “البوشي” للمرة الرابعة

إحالة قضية كمال شيخي المدعو "البوشي" على محكمة الجنايات

أجلت محكمة تيبازة، اليوم الأحد، النظر في قضية كمال شيخي المدعو “البوشي” إلى يوم الأحد 21 مارس، بطلب من الدفاع.

ويتابع كمال شيخي في قضية فساد، حيث تم تأجيل قضيته 4 مرات.

ونطق قاضي الجلسة بإرجاء النظر في القضية رقم 2443 التي كانت مقررة اليوم الأحد 14 مارس، إلى 21 من نفس الشهر بطلب من هيئة الدفاع.

ويمثل في القضية 14 طرفا، منهم 4 متهمين من بينهم المتهم كمال شيخي المدعو “البوشي” الذي يحاكم بتقنية التحاضر المرئي عن بعد.

وكان قاضي التحقيق لدى محكمة تيبازة قد أمر في 15 أكتوبر 2020 بإيداع كمال شيخي الحبس المؤقت.

وأمر القاضي أيضا بوضع ثلاثة متهمين تحت نظام الرقابة القضائية، ويتعلق الأمر بموثق، وموظفين.

ووجهت للمتابعين تهم منح مزية غير مستحقة، وتخفضيات في الضرائب والرسوم دون ترخيص، واستغلال الوظيفة، وأخذ فوائد بصفة غير قانونية.

وتعود حيثيات القضية إلى سنة 2016، أين قام كمال شيخي بإبرام عقد تحويل ملكية عقارية ببلدية عين البنيان بالجزائر العاصمة إلى الشركة ذات مسؤولية محدودة المسماة “ليكس للترقية” له صفة شريك ومسير فيها، لدى موثق بمدينة تيبازة.

واستفاد البوشي من تخفيض في نسبة الضرائب يُقدر بواحد بالمئة بدلا من 5 بالمائة، وهو ما يعتبر مخالفا للتنظيمات سارية المفعول.

وكشفت التحقيقات سنة 2018 بعد تحقيق قضائي ومباشرة إجراءات المتابعة وفقا لقانون الفساد، عن وجود خسارة تكبدتها الخزينة العمومية  تقدر بـ15 مليون دينار.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.