الرئيسية » الأخبار » مختص في الأمراض التنفسية: الفيروس سيبقى لسنوات طويلة

مختص في الأمراض التنفسية: الفيروس سيبقى لسنوات طويلة

إصابات كورونا تتخطى حاجر 300 حالة

قال المختص في طب الأمراض التنفسية، البروفيسور سليم نافتي، اليوم الجمعة، إن الفيروس سيبقى لسنوات طويلة، خاصة بعد ظهور السلالات الجديدة التي تتميز بالخطورة وسرعة الانتشار.

ودعا نافتي في حوار مع إذاعة سطيف، السلطات المعنية إلى تطبيق حجر صحي على المشتبه في إصابتهم، مع إجراء مراقبة وتحاليل دورية.

وشدد البروفيسور على ضرورة تطبيق تدابير صارمة على الأجانب الذين يدخلون تراب الوطن دون تساهل أو تهاون، لتفادي السلالات المتحورة التي نتشر بسرعة.

وأوضح المتحدث أن الإمكانات الصحية للجزائر لا تقوى على تحمل المزيد من حالات الإصابة.

ولفت نافتي إلى القيام بتحقيقات وأبحاث وبائية لتطويق كل البؤر لأن تقديم أرقام كل يوم لا يكفي، على حد تعبيره.

وأشار الطبيب المختص إلى أن النسبة المئوية للمصابين بكورونا في الجزائر مجهولة إلى حد الآن.

ويرى اختصاصي الأمراض التنفسية أن المصالح الصحية في حاجة إلى تعميم تحاليل الـ    pcr  لتجاوز النقص المطروح في بعض المستشفيات .

وأكد أن السلالات المتحورة ذكية وتتحول دوريا وتصيب الفئات العمرية الصغيرة أكثر بمعنى الاطفال والشباب.

وحسب البروفيسور نافتي فإن الفيروس الذي ظهر في ديسمبر 2019 يختلف عن الفيروس المنتشر حاليا، مبديا تخوفه من موجة ثالثة بعد رمضان كما حدث العام الماضي.

وتطرق إلى نافتي إلى حملات التلقيح، مؤكدا ضرورة التسريع في وتيرتها لتدارك التأخر المسجل، وكذا الوصول الى مناعة جماعية.

وأضاف أنه من المفروض جلب أكبر عدد من اللقاحات مهما كان نوعها، وهذا يتطلب أموالا ضخمة، حسبه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.