الرئيسية » الأخبار » مختص في علم النفس يحذر من الآثار النفسية لجائحة كورونا

مختص في علم النفس يحذر من الآثار النفسية لجائحة كورونا

مدير معهد باستور يكشف تاريخ الوصول إلى المناعة الجماعية

أصبح الحديث عن وباء كورونا حديث الساعة، ويسعى الأطباء والمختصون يوما بعد يوم لإزالة اللبس عن الفيروس التاجي الذي لم تعرفه البشرية من قبل.

وبعد الحديث عن الآثار الصحية للوباء، وجب التطرق للآثار النفسية التي تسببها الجائحة لدى المواطنين بشكل عام، والمصابين بشكل خاص.

في هذا الصدد، أوضح المختص في علم النفس الدكتور لخضر عمران، أن الجائحة خلقت اضطرابات الثقة لدى الأفراد، باعتبارها تؤثر على صحة الإنسان وعلاقاته الاجتماعية فمن الطبيعي أن تزرع الاكتئاب والهلع في نفوس الناس.

وبخصوص المصابين بفيروس كورونا وذويهم، أكد لخضر عمران على ضرورة توفير المرافقة النفسية الإيجابية خلال مراحل العلاج، لبث الطمأنينة في نفوس المصابين.

ونظرا لصعوبة تطبيق الحجر الصحي بالنسبة للمصابين وشعورهم بالعزلة، يلجأ البعض إلى خرقه كنوع من الانتقام، يضيف عمران.

وقال المختص ذاته في تصريح لإذاعة سطيف المحلية، إن الجيش الأبيض ومستخدمي قطاع الصحة يعانون من الإرهاق ويبذلون مجهودا إضافيا، ولا يجب أن يتعرضوا لأي لوم وعدوانية من قبل البعض.

وفي هذا الصدد دعا عمران، المواطنين إلى مراعاة ظروف الأطقم الطبية وشبه الطبية.

في سياق مغاير، حذر لخضر عمران من تأثير الضغوطات والخوف على جهاز المناعة، وهو الأمر الذي يجب التغلب عليه لتجنب المضاعفات لدى الإصابة بفيروس كورونا.

وبخصوص الشائعات يرى المتحدث ذاته، أن الضبابية وغياب قنوات التواصل الرسمية خلال الجائحة يخلق أرضية خصبة لانتشارها، مما يساهم في بث الذعر في أوساط المجتمع.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.