الرئيسية » الأخبار » مديرية الصحة لولاية سطيف تتخذ إجراءات جديدة لتسريع وتيرة تلقيح المواطنين

مديرية الصحة لولاية سطيف تتخذ إجراءات جديدة لتسريع وتيرة تلقيح المواطنين

مديرية الصحة لولاية سطيف تتخذ إجراءات جديدة لتسريع وتيرة تلقيح المواطنين

بعد تدهور الحالة الوبائية بولاية سطيف، وتسجيل نقص في مادة الأوكسيجين، أقرت مديرية الصحة والسكان للولاية تدابير جديدة من شأنها تسريع وتيرة تلقيح المواطنين.

في هذا السياق أعلنت مديرية الصحة لولاية سطيف، اليوم السبت، عن تخصيص فضاءات للتلقيح ضد فيروس كورونا على مستوى بلدية سطيف مجهزة بفرق طبية وشبه طبية وكافة الوسائل اللازمة.

ويتعلق الأمر وفقا لمنشور المديرية عبر صفحتها الرسمية فيسبوك، بقاعة الحفلات المتواجدة بحديقة التسلية ودار الشباب بحي المنظر الجميل، ومركب 08 ماي 1945 بحي لجنان، ومدرسة الرياضات الأولمبية بحي الباز، بالإضافة إلى الساحة العمومية المحاذية لمسجد عمر بن الخطاب بحي 1000 مسكن والتي تم تزويدها بـ03 خيم من الحجم الكبير.

من جهة أخرى، أعلنت الجهة ذاتها عن نجاح حملة التلقيح بالمساجد في أسبوعها الثاني لمدينة العلمة، لتقرر تسخيير مركزين إضافيين لتطعيم ساكنة مدينة العلمة إبتداءً من اليوم، وذلك بدار الثقافة جيلاني مبارك، وابتدائية هلالي عمر ومستوصفي 19 جوان بالإضافة إلى العيادة متعددة الخدمات فوطالي.

وأوضحت الجهة ذاتها، أنها ستقوم بتوسيع العملية لتشمل مراكز أخرى في القريب العاجل.

وكانت مديرية الصحة والسكان لولاية سطيف، قد أكدت قبل يومين على شدة الحالة الوبائية وأخذها لمنحى تصاعدي خطير بعد تسجيل تفشي واسع لفيروس كوفيد 19 في أوساط المواطنين.

وعاش المستشفى الجامعي لولاية سطيف أمس الجمعة، ليلة حالكة بسبب نفاد مادة الأكسجين، فيما كان يتواجد 167 مريضا بالعناية المركزة، حسب ما كشفه مدير المستشفى.

وأجمع الأطباء والمختصين على ضرورة تلقي اللقاح المضاد لفيروس كوفيد 19، باعتباره الحل الوحيد للعودة إلى الحياة الطبيعية وتجنب انتشار الوباء خاصة بعد ظهور السلالة المتحورة دلتا.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.