الرئيسية » الأخبار » مسؤول دبلوماسي مغربي يستفز الجزائر

مسؤول دبلوماسي مغربي يستفز الجزائر

مسؤول دبلوماسي مغربي يستفز الجزائر

اتهم المندوب المغربي الدائم لدى الأمم المتحدة عمر هلال، خلال مؤتمر لجنة الـ24 بالكاريبي، الجزائر والبوليساريو، بالوقوف وراء تأخير تعيين مبعوث شخصي جديد للأمين العام الأممي.

وقال عمر هلال، في تصريح نقلته وكالة “RT” الروسية، إن أحبت الجزائر أو كرهت، فقد تمت تصفية الاستعمار في الصحراء “المغربية” كليا، فالصحراء “المغربية” عادت بشكل نهائي إلى المغرب، وتم استرجاع “الصحراء المغربية” بفضل القانون الدولي وبفضل المفاوضات.

وزعم المسؤول المغربي أن الجزائر ليست مجرد مراقب في قضية الصحراء الغربية، بل هي “طرف فعلي في هذا النزاع الإقليمي”، وفقا للمصدر ذاته.

في الشأن ذاته، تتمسك الجزائر، بموقفها الثابت والدائم تجاه الحركات التحررية، ومبدأ حق الشعوب في تقرير مصيرها، بما في ذلك حق الشعب الصحراوي والشعب الفلسطيني، مما جعلها عرضة للمؤامرات الخارجية.

من جهتها، أكدت الولايات المتحدة الأمريكية سعيها إلى الوصول إلى اتفاق مقبول لجميع الأطراف المتنازعة في قضية الصحراء الغربية، وطالبت على لسان مساعد كاتب الدولة الأمريكي المكلف بالشرق الأوسط جوي هود، بالإسراع في إرسال المبعوث الشخصي للأمم المتحدة.

في السياق ذاته، تعول الولايات المتحدة الأمريكية،على الجزائر من خلال “رئيس دبلوماسيتها رمطان لعمامرة” لحل الأزمات مؤكدة أن صوت الجزائر مسموع في المنطقة وخارجها مشيدة بحنكة الجزائر الدبلوماسية.

وأعلن وزير الشؤون الخارجية والجالية الوطنية، رمطان لعمامرة، بحر الأسبوع الماضي، أن الجزائر قررت قطع العلاقات رسمياً مع المغرب بسبب الأعمال غير الودية والعدائية التي يقوم بها المغرب تجاه الجزائر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.