الرئيسية » الأخبار » مستشفى الثنية يوضح حقيقة إخفاء قارورات الأوكسجين

مستشفى الثنية يوضح حقيقة إخفاء قارورات الأوكسجين

مستشفى الثنية يوضح حقيقة إخفاء قارورات الأوكسجين

بعد انتشار فيديو عبر منصات التواصل الاجتماعي يظهر أشخاص يتهمون مصالح مستشفى الثنية ببومرداس بإخفاء قارورات الأوكسجين عن المرضى، أصدرت إدارة المستشفى بيان توضح فيه الحقائق.

وكذّبت المؤسسة الاستشفائية، أمس الأربعاء، ما تمّ تداوله بأن “أحد المرضى توفي إثر نقص الأوكسجين” في حين أن القارورات متوفرة.

وأوضحت المؤسسة ذاتها، أن المريض توفي نتيجة مضاعفات صحية، وليس بسبب نقص في الأوكسجين.

وأكدت الإدارة، أن المريض خضع للمعالجة بمصلحة كوفيد 19 التابعة للمستشفى بعد دخوله إليها في حالة “حرجة جدا”، بالإضافة إلى أنه “كان متواجدا بمصلحة العناية المركزة التي يتواجد بها 109 مصابا بكورونا”.

وفي السياق، قالت المؤسسة “ليس هناك مبرر للقيام بمثل هذه الأفعال”، مؤكدة أنها ستلجأ إلى المتابعة القضائية تبعا للتشريعات التي تم سنُها في إطار حماية الهياكل الاستشفائية وأطقهمها الصحية.

ويذكر، أنه انتشر فيديو لأشخاص يكشفون وجود عدد من قارورات الأوكسجين تم إخفاؤها حسب قولهم بأحد مخازن المستشفى في الوقت الذي يعاني فيه المرضى من نقص في الأوكسجين.

ويذكر، أن الجزائر تشهد في الفترة الأخيرة وضعية صحية صعبة على خلفية الارتفاع الكبير في عدد الإصابات اليومي بفيروس كورونا المستجد، وصعوبة التزود بالأوكسجين في الوقت ذاته.

وكان عضو اللجنة العلمية لرصد ومتابعة فيروس كورونا، إلياس أخاموك، قد أكد سابقا لأوراس أنه لا يوجد نقص في المادة إذ أن الإنتاج متواصل، بل يتعلق الأمر بزيادة الاستهلاك.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.