رياضة

مستقبل قائد “أفناك الصحراء” محرز في خطر بسبب ميسي

قائد "أفناك الصحراء" محرز مستقبله في خطر بسبب ميسي
أوراس في awras on Google News

فتح تجديد المدرب الإسباني بيب غوارديولا، لعقده مع مانشستر سيتي قبل يومين، باب التكهنات حول بقاء قائد “أفناك الصحراء” محرز أو رحيله عن ناديه، حيُث أُقحم النجم الأرجنتيني، ميسي، في القضية مُجددا في صفحات الكثير من وسائل الإعلام الجزائرية والإنجليزية.

وكشفت وسائل إعلام بريطانية مباشرة بعد تجديد عقد غوارديولا، أنه أعطى الضوء الأخضر لتحريك عجلة المفاوضات مع النادي الكتالوني، لجلب ميسي إلى ملعب الاتحاد الموسم المُقبل، الأمر الذي فسّره كثيرون أنه أولى إرهاصات التخلي عن رياض محرز قائد “أفناك الصحراء”.

وتداولت وسائل إعلام عربية خبر استعداد النادي الإنجليزي، لدفع 50 مليون يورو من أجل التعاقد مع ميسي صاحب الـ33 عاما، والذي يشغل الجناح الأيمن، وهو نفس منصب لعب المهاجم الجزائري محرز.

واستندت المصادر المُتداولة لخبر قرب رحيل “محراب الصحراء”، وتعويضه بالنجم الأرجنتيني ميسي، إلى تذبذب العلاقة بين النجم الجزائري والمدرب الإسباني، خاصة بعد إبعاد الأخير لمحرز عن موقعة ليفربول، مما أدى إلى تأثر اللاعب معنويا كثيرا، حسب ما كشفه جمال بلماضي.

وخالف “الفيلسوف” غوارديولا كل التوقعات، بتأكيده في ندوة صحفية أعقبت تجديد العقد، بقوله إن “البرغوت” ميسي ما يزال لاعبا لنادي برشلونة، مُؤكدا تمنياته بأن يُنهي نجم الكرة الأرجنتينية مسيرته مع النادي الكتالوني.

واعتبرت وسائل إعلام محلية، أن تصريحات مُدرب “السيتيزنس” توحي باستمرار “فنك الصحراء” مع ناديه على الأقل حتى نهاية عقده، إن لم يتلق عرضا من أحد الأندية الأوروبية الكبيرة، أو رغب في الرحيل.

ويُعاني مهاجم المنتخب الوطني الجزائري، من قلة المشاركات مع ناديه الإنجليزي، بسبب خيارات مدربه الإسباني، بعدما أشركه أساسيا في خمس مواجهات، من أصل ثمان جولات لُعبت حتى الآن، في منافسة الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم.

كما لعب قائد “ثعالب الصحراء” ثلاث مواجهات في دوري الأبطال، لم يقدر فيها على زيارة الشباك، بينما سجل هدفا وقدم تمريرة حاسمة واحدة في “البريمر ليغ”، ليجد نفسه بعدها في دوّامة من الانتقادات، بسبب أرقامه المخيبة للآمال، كما يرى متابعون.

وتقول إحصائيات المباريات لصاحب الـ29 ربيعا عكس ذلك، حيث أظهرت عديد المواقع المُختصة في إحصائيات كرة القدم، أن محرز يتحصل على تنقيط جيد في كل المواجهات التي يلعبها أساسيا، مقارنة بزميليه في خط الهجوم.

وعلى العكس تماما مما يحدث مع اللاعب ذاته في ناديه الإنجليزي، فإنه يُحقق أرقاما ممتازة مع المنتخب الوطني الجزائري، بعدما سجل هدفين رائعين في مرمى منتخب زيمبابوي الأسبوع الماضي، ليصل إلى هدفه الـ18 بألوان الفريق الوطني.

حالات كورونا في الجزائر

مؤكدة
75,867
وفيات
2,294
شفاء
49,421
نشطة
24,152
آخر تحديث:24/11/2020 - 03:16 (+01:00)

نبذة عن الكاتب

عبد الخالق مهاجي

عبد الخالق مهاجي

اترك تعليقا