span>مصادر إعلامية تكشف موقف إسبانيا من القصف المغربي الذي استهدف جزائريين أميرة خاتو

مصادر إعلامية تكشف موقف إسبانيا من القصف المغربي الذي استهدف جزائريين

في غضون ساعات قليلة، تحول القصف المغربي الذي استهدف شاحنات جزائرية وأودى بحياة 03 جزائريين أبرياء إلى حديث الساعة، الذي تتداوله الصحافة العالمية وتكشف تفاصيل جديدة عنه.

في هذا الصدد، أفاد موقع “القدس العربي” أن إسبانيا لن تصدر أي تعليق الآن ولن تصرح بأي شيئ في هذا الخصوص.

وأكد المصدر ذاته، أن مدريد في موقف لا تحسد عنه، إذ تجد نفسها بين المطرقة والسندان، لاسيما وأن مراقبين إسبان يتوقعون حدوث مواجهة عسكرية بين الجزائر والمغرب، وهو الأمر الذي قد يضر بمصالح إسبانيا في المنطقة.

وتقول مصادر دبلوماسية إسبانية، إن مدريد تتابع جميع التطورات بتحفظ، على غرار فرنسا وإيطاليا، والمفوضية الأوروبية التي ترجح وقوع مناوشات عسكرية.

يذكر أن الرئاسة الجزائرية أكدت أمس الأربعاء، مقتل 03 جزائريين على الخط الرابط بين ولاية ورقلة والعاصمة الموريتانية نواكشوط، في “قصف بربري” وصفته بالهجوم الجبان، وفقا لما أفادت به وكالة الأنباء الجزائرية.

وأشارت الجهة ذاتها، إلى مسؤولية الاحتلال المغربي عن هذا الهجوم الجبان، باستخدامه لأسلحة متطورة.

وكانت مديرية الاتصال والعلاقات العامة بقيادة الأركان العامة للجيوش الموريتانية، قد نفت تسجيل أي حادث أو هجوم داخل ترابها على شاحنات جزائرية، في حين لم تعلّق وزارة الدفاع الوطني على الحادثة لحد الساعة.

من جهتها لم تعلق المملكة المغربية عن الحادثة بعد، إلا أن مسؤولا دبلوماسيا أوضح بأن المملكة المغربية لن تنجر ّ إلى حرب مع الجزائر، نافيا استهداف أي مواطن جزائري، حسبما نقلته وكالة “فرانس برس”.

شاركنا رأيك