span>معطاوي: “فاف” تخلّت عن بلماضي في وقت صعب جدا” عبد الخالق مهاجي

معطاوي: “فاف” تخلّت عن بلماضي في وقت صعب جدا”

كشف الصحافي الجزائري فريد معطاوي أن الاتحادية الجزائرية لكرة القدم بمكتبها الفيدرالي الحالي، تخلت عن الناخب الوطني الجزائري جمال بلماضي في وقت صعب وحرج جدا.

وقال فريد معطاوي خلال نزوله ضيفا على برنامج “أحكي بالون” في قناة البلاد، إن “فاف” تركت مدرب المنتخب الجزائري يصارع وحيدا على الجبهة الإفريقية.

واعتبر الصحافي الجزائري أن انشغال أعضاء المكتب الفيدرالي بما سماه “الصراع الشرس” الحاصل حاليا، بسبب قائمة الحكام الدوليين الجزائريين، هو تخل واضح وصريح عن بلماضي وأشباله، رغم التهديدات الكبيرة التي تواجه “الخضر” إفريقيا.

وتابع معطاوي قائلا إنه كان من الواجب على شرف الدين عمارة وأعضاء مكتبه الفيدرالي، الوقوف مع مدرب كتيبة “محاربي الصحراء”، وحمايته من “المؤامرة الإفريقية” التي تُحاك ضد المنتخب الجزائري حاليا.

وواصل المتحدث ذاته، أن الـ”فاف” بدل الضرب بيد من حديد، تُجاه سوء التحكيم الذي يتعرض له محرز ورفاقه، دخل عمارة وأعضاء مكتبه الفيدرالي في “صراع مصالح شرس”، لا يخدم مشوار بلماضي وأشباله في التصفيات ذاتها.

وبحسب رأي صحافي جريدة الخبر، أنه كان من الواجب على شرف الدين عمارة، وبقة أعضاء المكتب الفيدرالي، أن يجدوا حلا لتداعيات لعب بلماضي وأشباله مباريات تصفيات “المونديال” خارج الديار بالمغرب.

وأردف في السياق، أن الاتحاد الجزائري للعبة ذاتها، كان واجبا عليها صد “المؤامرة الخارجية” التي يتعرض لها منتخب “الخضر”، وعدم ترك بلماضي يُصارع وحيدا.

ووصف فريد معطاوي الاتحادية الجزائرية لكرة القدم الحالية، بالهيئة “الهاوية”، التي لم تقدر على مواكبة إنجازات الناخب الوطني الجزائري جمال بلماضي، الذي انتشل منتخب “الخضر” من وحل الإخفاقات وأوصله للعالمية.

ملخص أسبوعي لأهم أحداث الأسبوع

سنرسل لك ملخصا أسبوعيا عن أهم الأخبار والأحداث مباشرة إلى بريدك الإلكتروني

شاركنا رأيك